روابط للدخول

كردستان تناشد تركيا لعلاج مصابي انفجار تازة


أعلن وزير الصحة في حكومة إقليم كردستان الدكتور زريان عبد الرحمن أن العديد من الجرحى والمصابين خلال الانفجار الذي استهدف يوم السبت بلدة تازة التابعة لمحافظة كركوك، بحاجة إلى تلقي العلاج في دول الجوار، مناشدا الحكومة التركية لاستقبال المصابين بحالات خطيرة لصعوبة علاجهم في مستشفيات اللإقليم.

وصف الدكتور زريان عبدالرحمن وزير الصحة في حكومة اقليم كردستان العراق، اوضاع العوائل التي تعرضت يوم امس السبت في مدينة كركوك الى عملية ارهابية انتحارية باها مأساوية، مشددا على ضرورة نقل بعض المصابين الى دول الجوار لصعوبة معالجتهم في الاقليم لخطورة اصاباتهم.
وكان وزير الصحة في حكومة اقليم كردستان زار يوم امس السبت مدينة كركوك بعد الانفجار الذي استهدف بلدة تازة في جنوب مدينة كركوك وادى الى مقتل وجرح المئات من المواطنين المدنيين.
وفي تصريحات لاذاعة العراق الحر عن هذه الزيارة واوضاع الجرحى والمصابين والمساعدات التي قدمتها حكومة اقليم كردستان، قال الدكتور زيران عبدالرحمن:
"كانت هناك سيدة فقدت عينها وفقدت اثنين من اطفالها والقصص الرهيبة كانت تسمع من هذا المريض او ذاك ولم نعرف ماذا نقول لهم لان هناك اشخاص فقدوا جميع اعضاء عوائلهم."
واضاف:
"نحن نطلب من دول الجوار وبالاخص تركيا في تقديم المساعدة لنا ونحن في حكومة اقليم كردستان مؤسساتنا مفتوحة لهم وسوف نزود مدينة كركوك بكل الاجهزة اللازمة."
واشار الى ان الحصيلة النهائية هي عدد الجرحى بلغ 275 والشهداء لحد الان 68 و33 منهم الاطفال والويم سوف نرسل لجنة خاصة من وزارتي الصحة والمالية وسوف نقدم مبالغ مالية الى عوائل الجرحى.
كما اشار الى ان حكومة اقليم كردستان ارسلت 25 سارة اسعاف الى كركوك لنقل الجرحى والمصابين مع منقل 3 جرحى في اربيل و7 في السليمانية.
XS
SM
MD
LG