روابط للدخول

جملة من التحديات تواجه توصية بدمج الأوقاف الدينية


رفع مجلس محافظة بغداد توصيات إلى مجلس الوزراء نصت على ضرورة دمج الوقفين الشيعي والسني وجميع الأوقاف للديانات الأخرى، على أن تكون تحت سيطرة وزارة واحدة. لكن الأطراف المعنية وإن رحبت بتلك النوايا إلا أنها رفضت الفكرة للحاجة إلى تعديلات دستورية.

في الوقت الذي عبر فيه العراقيون مرحلة الاحتقان الطائفي التي شهدتها البلاد خلال السنوات القليلة الماضية برزت جهود اخرى لانهاء اي مظهر من مظاهر الفصل او التمييز على اساس الدين او المذهب، ففي احدى الاجتماعت التي عقدها مجلس محافظة بغداد خرج بتوصية تم رفعها الى مجلس الوزراء نصت على ضرورة دمج الوقفين الشيعي والسني وجميع الاوقاف للديانات الاخرى على ان تكون تحت سيطرة وزارة واحدة. بيد ان الامر قد لايبدو بتلك السهولة فالاطراف المعنية وان رحبت بتلك النوايا الا انها رفضت الفكرة حيث اشار رئيس وقف الديوان الشيعي صالح الحيدري الى ان صدور مثل هذا المقترح لاياتي ضمن صلاحيات مجلس المحافظة فضلا عن الحاجة الى تعديلات دستورية.

يذكر ان لجنة الاوقاف في مجلس النواب قد انهت مؤخرا القراءة الثانية لمشروع قانون الاوقاف الدينية الذي جاء ليعزز فصل الاوقاف وكل على حده وهو مااشارت اليه نائب رئيس اللجنة هناء الطائي التي اشارت الى جملة من التحديات التي تواجه دمج الاوقاف.

ويبدو ان الاسباب والاعذار حول ضرورة بقاء الاوقاف الدينية في العراق لم يكن لها صدى طيبا لدى رئيس لجنة المصالحة الوطنية وثاب شاكر الذي وجد من العزل سببا في تجذير الطائفية في العراق.
XS
SM
MD
LG