روابط للدخول

الكتل المنسحبة سابقا تحصل على رئاسة لجان مهمة في مجلس ديالى


بمشاركة جميع كتل وأعضاء مجلس محافظة ديالى تمت المصادقة، اليوم الاثنين، على رئاسة اللجان والتي حصلت الكتل التي اعلنت الانسحاب من تشكيل الادارة التنفيذية للمحافظة، على اغلب اللجان المهمة فيها.
وكانت كتل المشروع الوطني والقائمة العراقية وائتلاف دولة القانون وتيار الاصلاح الوطني قد انسحبت سابقا من تشكيل الادارة التنفيذية في المحافظة، لكنها عادت بعد ان تم تنفيذ مطالبها المتمثلة في الحصول على رئاسة لجان مهمة وفاعلة في المجلس.
واوضح نائب رئيس مجلس محافظة ديالى السيد صادق الحسيني أن "الجلسة ضمت جميع الكتل والمكونات لمجلس محافظة ديالى، وتمت المصادقة على تسمية اللجان، حيث أعطيت رئاسة أغلب اللجان الفاعلة في المجلس للكتل التي أعلنت الانسحاب في وقت سابق من تشكيلة الادارة التفيذية"، مضيفا "ان كتلة المشروع الوطني حصلت على رئاسة خمس لجان وان هذه اللجان ستباشر عملها وستعطى مدة زمنية معينة لبيان نشاطها وسيتم محاسبة اللجان المقصرة اوالتي لم تؤدي الدور المناط بها على اكمل وجه".
المتحدث باسم كتلة التحالف الكردستاني زياد احمد بين ان "الكتل الكبيرة تنازلت عن رئاسة لجان مهمة لبقية الكتل من أجل أشراكها في عمل المجلس".
القائمة العراقية والتي تضم ثلاثة أعضاء حصلت على لجنة النزاهة والاعمار كما أوضح عامر الكرخي رئيس كتلة القائمة العراقية في مجلس المحافظة الذي وصف هذا الانجاز "بالكبير"، مشيرا الى ان هناك حوارات جرت بين الكتل المنسحبة حول "الانضمام للمجلس او البقاء كمعارضة الا ان القرار جاء لصالح المشاركة في عمل لجان المجلس والتي تتكون من تسعة عشر لجنة وزعت على الكتل".
رئيس كتلة التوافق في مجلس المحافظة الشيخ ذياب العبيدي أكد ان "هناك حالة من ألانسجام بعد عودة الكتل المنسحبة، ولا توجد اي مشاحنات او خصومات سياسية بين الكتل والاعضاء".
يذكر ان القوائم التي اعلنت الانسحاب في بداية تشكيل الادارة المحلية لمحافظة ديالى تضم أثني عشر عضوا يمثلون قائمة المشروع الوطني والقائمة العراقية وإئتلاف دولة القانون وتيار الاصلاح الوطني.
XS
SM
MD
LG