روابط للدخول

علاوي من القاهرة يؤكد تراجع العنف ويجدد انتقاداته للعملية السياسية


السياسي العراقي إياد علاوي

السياسي العراقي إياد علاوي

استقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في مقر الأمانة العامة للجامعة بالقاهرة رئيس القائمة العراقية بالبرلمان العراقي رئيس الوزراء الأسبق الدكتور إياد علاوي وبحث معه تطورات المصالحة...

اعتبر رئيس القائمة العراقية بالبرلمان العراقي رئيس الوزراء الأسبق الدكتور إياد علاوي العملية السياسية في العراق غير متوازنة وغير متكاملة"، لكنه أقر بـ"تراجع العنف في العراق"، وذلك في الوقت الذي أعرب فيه الأمين العام لجامعة الدول العربية عن تخوفه من أن "يكون اغتيال زعيم جبهة التوافق العراقي الشيخ حارث العبيدي جزءً من سلسلة من الاغتيالات السياسية".
وأكد علاوي، في تصريحات للصحافيين عقب لقائه الليلة الماضية، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، على "ضرورة أن تنطلق العملية السياسية في العراق من مبدأ المصالحة الوطنية مع عدم استثناء أحد"، معترفا بـ"وجود تراجع للعنف في العراق".
وتأتي زيارة علاوي للقاهرة لبحث تطوير ملف المصالحة الوطنية بمساندة من الجامعة العربية، والتقى في هذا الإطار العديد من المسؤولين هنا في القاهرة، وأشار علاوي في تصريحات للصحفيين بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية بالقاهرة إلى أن "حل معضلة العنف سيتم من خلال استقرار العراق، مشددا على "ضرورة تحقيق الإجماع والمصالحة العراقية كي يعود الاستقرار لمنطقة الشرق الأوسط".
وحول فوز الرئيس محمود أحمدي نجاد بالانتخابات الرئاسية الإيرانية وتأثير ذلك على الملف العراقي، قال علاوي "علينا أن نتعايش مع ما اتفق عليه الشعب الإيراني، وعلينا أن نبني علاقات جيدة مع إيران كدولة جارة دون تدخل في الشؤون الداخلية للعراق كي يتحقق الاستقرار للبلدين".
وفي سياق آخر أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى عن أمله في "ألا يكون اغتيال العبيدي جزءا من سلسلة من الاغتيالات"، مؤكدا "حرص الجامعة على الهدوء في العراق وعدم العودة إلى مسلسل العنف مرة أخرى".
وعبر موسى عن تطلعه إلى "عبور العراق هذه الأزمة وأن تتوقف سياسة الاغتيالات"، مجددا التأكيد على أنه "لن يحمي العراق إلا المصالحة الحقيقية".
XS
SM
MD
LG