روابط للدخول

ساعتان من الكهرباء في بغداد مقابل ساعتين من الانقطاع



شعور بالارتياح والتفاؤل ساد الشارع العراقي بعد تأكيدات وزارة الكهرباء أن صيف العام الحالي سيكون اقل وطأة من الاعوام الماضية نتيجة توفر نحو نصف حاجة البلاد من الطاقة الكهربائية.
وبالفعل لمس المواطن هذا التحسن وبدأت الكهرباء تزور منازل العراقيين بمعدل ساعتين وترحل مثلها، ما يعني تقليل ساعات الانقطاع الى اثنتي عشرة ساعة يوميا وبمعدل ساعتين من الكهرباء تقابلها ساعتين من الانقطاع، ولكن هل فعلا ينعم المواطن بكهرباء متواصلة خلال هذه الفترة؟
معاون مدير كهرباء الكرخ عبد الامير كامل عزا كثرة الانقطاعات في التيار الكهربائي الى تجاوز بعض المواطنين على الشبكة الوطنية الأمر الذي يؤدي بدوره الى تحميل الشبكة اكبر من طاقتها وبالتالي انقطاع الكهرباء.
ويعد مدير كهرباء الكرخ المواطنين بتحسن تجهيز الطاقة الكهربائية خلال الفترة المقبلة واتخاذ إجراءات من شانها ان تسهم في وصول التيار الكهربائي بشكل مستمر دون انقطاع.
يظل التحسن في قطاع الكهرباء رهنا بتحسين معدل تزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية بعد ان فقد المواطن الثقة بالوعود التي تطلقها وزارة الكهرباء وبعد ان مل المواطن من كثرة تصريحات المسؤولين في الوزارة خلال السنوات الماضية التي تعد بتحسن الطاقة الكهربائية المجهزة للمواطن.
XS
SM
MD
LG