روابط للدخول

نقاشات حول التصميم الأساس لمركز كربلاء بحضور وزير البلديات


أثار مشروع تطوير مركز مدينة كربلاء أو ما يعرف بالمدينة القديمة جدلا واسعا في كربلاء وخرجت تظاهرة ضد هذا المشروع في وقت سابق،
وابرز دوافع المعترضين وهم من اصحاب المصالح التجارية هي الخشية من الحاق التصميم ضررا بمصالحهم في حال تنفيذه، وزير البلديات رياض الغريب قام خلال الايام الماضية بزيارة لكربلاء والتقى السبت بالعشرات من المعترضين على مشروع التصميم بهدف توضيح جدوى التصميم والاستماع الى آراء المواطنين بشأنه.
يواجه مشروع التصميم الأساس الخاص بمركز مدينة كربلاء حيث العتبات المقدسة وما يمكن تسميته بسوق المدينة، يواجه اعتراضات من ذوي المصالح التجارية لأنهم يعتقدون بأن هذا المشروع سيلحق اضرارا مادية كبيرة بهم، وبهدف إقناع المعترضين قام وزير البلديات يوم السبت بالاستماع إلى عدد ممن يمثلون المعترضين عبر ندوة جماهيرية ولعل أبرز ما يمكن إيجازه من الاعتراضات هو حول المساحة التي سيطالها التحديث.
وبينما أبدى وزير البلديات رياض الغريب تفهما لما اسماه مخاوف المعترضين على التصميم الاساس، اضاف في تصريح خاص بالعراق الحر أن شركة الكوثر الإيرانية التي اعترض البعض على وضعها للتصميم لاعلاقة لها بهذا الأمر، وقال إن" البعض قال ان شركة الكوثر هي من وضع التصميم الأساس لمركز كربلاء والحقيقة خلاف ذلك لأن التصميم أحيل إلى المركز العالمي للأبحاث".
بعض من أعضاء مجلس محافظة كربلاء ممن حضروا الندوة أبدوا تأييدهم لمشروع التصميم الاساس الخاص بمركز كربلاء مع بعض الملاحظات، وقال الدكتور عباس ناصر حساني رئيس لجنة الاعمار في المجلس إن" التصميم الأساس الخاص بمركز كربلاء إذا ما نفذ فهو ذو جدوى اقتصادية كبيرة بالإضافة إلى ما يحققه للزائرين من راحة وسهولة في الحركة".
اثير جدل واضح حول موضوع التصميم الأساس لمركز كربلاء ولفت وزير البلديات خلال لقائه عددا من الاهالي الى ان بعض مااثير حول هذا الموضوع يخفي وراءه دوافع سياسية، النائبة بشرى الكناني والتي كانت حاضرة لهذا اللقاء قالت" لم تكن هناك دوافع سياسية وراء الاعتراضات على مشروع تطوير مركز كربلاء بل هناك ملاحظات موضوعية".
المهم أن المعترضين على مشروع التصميم الأساس بسبب ما يخشون من أضراره المادية التي ستلحق بمصالحهم اتفقوا على المزيد من التشاور والنقاش حول هذا الموضوع وأوكل بعضهم أمر المشروع إلى مجلس المحافظة، أما وزارة البلديات فأكدت من جهتها أنها بوبت جميع الاعتراضات، ووعد وزير البلديات بدراسة كل هذه الاعتراضات قبل إقرار المشروع أو تنفيذه..
مصطفى عبد الواحد


XS
SM
MD
LG