روابط للدخول

بقاعاته الأربع متحف الموصل يؤهل لإعادة افتتاحه


كباقي متاحف العراق ومؤسساته الحيوية الاخرى لم يسلم المتحف الحضاري في مدينة الموصل من السرقة المنظمة التي طالت بعض معروضاته النفيسة خلال احداث نيسان عام 2003 ولم تسترد لحد الان ، ومنذ ذلك التاريخ اقفلت ابواب هذا الصرح دون اية صيانة تذكر ، الا انه اليوم يشهد زيارات محدودة مقتصرة على الوفود الرسمية وطلبة الاثار فقط ، وهذا ما تحدثت به لاذاعة العراق الحر المسوؤلة في المتحف الدكتورة ريا محسن :
- ما زال متحف الموصل الحضاري مقفل منذ احداث نيسان عام 2003 وبعد سرقة بعض معروضاته النفيسة ، غير ان المتحف اليوم يشهد زيارت محدودة مقتصرة على الوفود الرسمية وطلبة كلية الاثار في جامعة الموصل ، ونامل اعادة افتتاحه من جديد امام الزوار والمواطنين .
وعن تاريخ متحف الموصل الحضاري وقاعاته اضافت الموظفة في المتحف برناديت حنا :
- كان متحف الموصل الحضاري منذ تاسيسه عام 1952 مقتصرا على قاعة صغيرة الا انه توسع فيما بعد حيث ضمت بنايته الجديدة 4 قاعات احدها للاثار القديمة واخرى للاثار الاشورية وثالثة للاثار الحضرية والاخيرة للاثار الاسلامية ، وبهذه المعروضات النفيسة النادرة يعد متحفنا ثاني متحف في العراق والذي نرجو اعادة ترميه وافتتاحه .
ورغم عدم تلمس بوادرها فان جهودا تبذل كما يقول قائممقام الموصل زهير الاعرجي لاعادة تاهيل متحف الموصل الحضاري من جديد :
- المتحف سيشهد مرحلة تطوير واعادة تاهيل وقد رصدت له ميزانية لذلك ، واود القول ان هناك تحف ومعروضات نادرة مخزونة حاليا سوف نقوم بعرضها في المتحف حال انجاز تاهيله .
فيما اشار السفير الاميركي كريستوفر هيل اثناء زيارته موخرا لمتحف الموصل الحضاري الى ان هناك تعاون دولي من اجل ارجاع مفقودات المتحف :
- سوف نعمل بالتعاون مع القوات العراقية والشرطة الدولية ( الانتربول ) على اعادة القطع الاثرية المفقودة من متحف الموصل الحضاري .
ولم يقتصر دور متحف الموصل الحضاري بعد تاسيسه في خمسينيات القرن الماضي على عرض الاثار و الموجودات القديمة من اشورية وحضرية وعربية اسلامية ، بل شهدت قاعاته ومكتبته الغنية عشرات النشاطات الثقافية والفنية الهادفة . . اهالي الموصل طالبوا اعادة افتتاحه خدمة للمدينة وزوارها فضلا عن تعريف اجيالها بتاريخ العراق وحضارته :
- نرجو افتتاح متحف الموصل مثل متحف بغداد الذي افتتح مؤخرا وعدم حرماننا وكذلك الاجيال الحالية من التعرف على حضارة وادي الرافدين العريقة.
في وقت يشهد فيه العراق وحسب قول المسوؤلين نهضة واسعة في كل المجالات رصدت لها امكانيات طائلة ، فان ما يبعث على الغرابة عدم اهتمام المعنيين باعادة تاهيل وافتتاح متحف الموصل الحضاري والاستفادة من خدماته في مجالات عديدة ، خاصة وان الموصل مدينة مسكونة بعظمة التاريخ والحضارة منذ نشوئها قبل الالاف السنين .

XS
SM
MD
LG