روابط للدخول

مجلس النواب يسعى لأستجواب وزير الدفاع


ما ان انتهى ملف وزير التجارة (عبد الفلاح السوداني) حتى بدأت الاستعدادات داخل البرلمان لاستجواب وزير النفط كما ان هناك حديثا يدور حول وجود نية لاستجواب او استضافة وزير الدفاع والقادة الامنيين على خلفية وجود عناصر بعثية متنفذة داخل الاجهزة الامنية ،أعضاء في مجلس النواب حملوا الحكومة مسؤولية تعيين القيادات البعثية في الوزارة محذرين في الوقت ذاته من التأثيرات الخطيرة لهذه المسألة على الاوضاع السياسية والامنية في العراق.

يبدو ان شهية اعضاء مجلس النواب العراقي انفتحت في الاونة الاخيرة على مراقبة اداء وزراء الحكومة العراقية ومحاسبة المقصرين منهم فما ان انتهى ملف وزير التجارة عبد الفلاح السوداني حتى بدأت الاستعدادات داخل البرلمان لاستجواب وزير النفط كما ان هناك حديثا يدور حول وجود نية لاستجواب او استضافة وزير الدفاع وعدد من الوزراء والقادة الامنيين على خلفية وجود عناصر بعثية متنفذة داخل الاجهزة الامنية بحسب عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عمار طعمة:

رئيس الكتلة الصدرية في مجلس النواب العراقي عقيل عبد الحسين يؤكد في حديث خاص لاذاعة العراق الحر وجود عناصر بعثية كثيرة تتسلم مناصب عليا في وزارة الدفاع مضيفا ان الوزير عبد القادر العبيدي يعلم بتواجد هذه العناصر ولايحرك ساكنا.

عبد الحسين حمل الحكومة العراقية مسؤولية تعيين القيادات البعثية في وزارة الدفاع محذرا في الوقت ذاته من التاثيرات الخطيرة لهذه المسالة على الاوضاع السياسية والامنية في العراق:

من جهته يتسائل النائب عن مجلس الحوار الوطني محمد سلمان عن اسباب سكوت اعضاء مجلس النواب عن تواجد القيادات البعثية في الوزرات الامنية خلال الفترة الماضية رغم علمهم بوجود تلك القيادات:

ويرى سلمان ان الحديث عن وجود اختراق في المؤسسات الامنية من قبل عناصر بعثية اصبح شماعة يحاول البعض التحجج بها لتغطية اخطائه حسب تعبيره:





XS
SM
MD
LG