روابط للدخول

عوائل الشهداء في ميسان يطالبون بتفعيل قانون مؤسسة الشهداء


عوائل الشهداء في ميسان وبعتاب يشبه البكاء طالبوا خلال تظاهرت لهم جابت شوارع مدينة العمارة طالبوا باحترام ذكرى أولادهم ومنحهم أبسط ما يستحقه من ضحى بنفسه من أجل الوطن داعين الأحزاب والحركات السياسية إلى الإيفاء بوعودها بمنح حقوق الشهداء والتي رفعوها في دعاياتهم الانتخابية.

شارك المئات من عوائل الشهداء في محافظة ميسان بتظاهرة جابت شوارع المدينة، انطلقت من مقر المؤسسة في مركز مدينة العمارة وحتى مبنى المحافظة، المتظاهرون رفعوا لافتات دعت إلى احترام ذكرى أولادهم ومنحهم أبسط ما يستحقه من ضحى بنفسه من أجل الوطن كما طالبوا بتفعيل قانون مؤسسة الشهداء رقم 39 لسنة 2006 وخصوصا المادة (20). و تخصيص قطعة ارض أو وحدة سكنية لزوجة الشهيد وأولادها ويتم صرف منحة عقارية من اجل بناء وحدة سكنية أو يتم أعطاء قرضا عقاريا بأقساط ميسرة، وان تعمل مؤسسة الشهداء على إطفاء هذه القروض بالمستقبل. و توفير فرص العمل لذوي الشهداء وجاء في أحاديثهم لإذاعة العراق الحر حيث طالب أحد المواطنين بتخصيص راتب تقاعدي ومنحهم قطعة أرض سكنية من اجل بناءها لعائلة الشهيد "
ويأسف أبو الشهيد عقيل لهذا التهميش من قبل الأحزاب التي كان أبنائهم الشهداء ينتمون لها".
مدير مؤسسة الشهداء في ميسان محمد حسين ألقى باللائمة على وزارة المالية ودائرة التقاعد العامة لانشغالهما بترويج معاملات الوزارات المنحلة وتأخر أنجاز معاملات الشهداء وعدم حسمها وشدد على تفعيل قانون المؤسسة ولا سيما المادة (20) التي نصت على منح الشهيد راتب تقاعدي وقطعة ارض سكنية.

من جانبه محافظ ميسان محمد شياع السوداني قال" إن دماء الشهداء هي وراء وصولنا إلى هذه المواقع من المسؤولية موضحا إلى أن المئات من عوائل الشهداء لم يستلموا أبسط حق من حقوقهم ومؤكدا على أننا سنقيم مؤتمر موسع لكل عوائل الشهداء وبمشاركة المسؤولين في الحكومة المحلية ومدراء الدوائر لحل مشاكل عوائل الشهداء التي يمكننا أن نحلها على مستوى محافظة".

XS
SM
MD
LG