روابط للدخول

اقليم كردستان العراق يبدأ بضخ النفط من اباره الى أنبوب كركوك-جيهان


رئيس جمهورية العراق جلال طالباني ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني يبدآن ضخ نفط كردستان

رئيس جمهورية العراق جلال طالباني ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني يبدآن ضخ نفط كردستان

جرت في اربيل الاثنين مراسم البدء بتصدير النفط من حقول اقليم كردستان العراق الى الخارج عبر انبوب النفط العراقي، للمرة الاولى بواقع 100000 برميل في اليوم.
وبدأ ضخ النفط من حقلي طاوكي في زاخو وطقطق في كويسنجق الى انبوب النفط العراقي الذي يربط حقول كركوك بميناء جيهان التركي.
رئيس الجمهورية جلال طالباني اعتبر في كلمة له خلال المراسم ان العقود التي ابرمتها حكومة اقليم كردستان مع الشركات الاجنبية في صالح الشعب العراقي وليست في صالح منطقة كردستان حسب، وان النفط الذي يستخرج في الوقت الحاضر من كردستان العراق يصب في نفس الانبوب الذي يوصل النفط العراقي الى ميناء جيهان، كي تبيعه الحكومة العراقية وتدخله في ميزانية الدولة.
طالباني اكد على قانونية ودستورية هذه العقود، مشيراً الى انها جاءت وفق الفقرة ب من المادة 112 من الدستور العراقي وقانونية وفق الاتفاق الذي توصلت اليه حكومة اقليم كردستان مع الحكومة المركزية قبل سنيتين.
من جهته وصف رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني عملية تصدير النفط من حقول الإقليم الى الخارج بانها خطوة تاريخية لجميع العراقيين ومبعث فخر لكردستان.
فيما اكد رئيس الوزراء في حكومة اقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني ان ما حققته حكومة الاقليم يصب في خدمة جميع الشعب العراقي، وقال ان الإقليم سيشارك في تاسيس مستقبل افضل ومستقر.
الى ذلك قال وزير الموارد الطبيعية في حكومة الاقليم اشتي هورامي وفي تصريح لاذاعة العراق الحر عقب انتهاء المراسيم ان استيراد النفط من حقول الاقليم سيفتح الطريق امام الاستثمارات الاجنبية، واصفاً هذه خطوة بالمهمة بالنسبة للعراق، واشار الى ان تطويراً لحقول مكتشفة اخرى سيجرى في غضون عام.
من جهته قال خالد صالح مستشار رئيس حكومة الاقليم لشؤون النفط، ان إمكانية زيادة انتاج النفط مستقبلاً، واضاف في تصريح لاذاعة العراق الحر ان الإنتاج سيزيد الى 250 الف برميل في اليوم خلال ثمانية اشهر، ويصل الى مليون برميل خلال سنتين الى ثلاث.
XS
SM
MD
LG