روابط للدخول

وزير الخارجية البلجيكي: الفيدرالية أفضل نظام يناسب الوضع العراقي


دي غوتشي وبارزاني في أربيل

دي غوتشي وبارزاني في أربيل

قال نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية البلجيكي كارل دي غوتشي ان افضل صيغة تناسب الوضع العراقي تتمثل في النظام الفيدرالي وتوزيع السلطات بين جميع مكوناته، معتبراً ذلك ضمانة للعيش في سلام وامان بالنسبة لجميع القوميات والاثنيات الموجودة في العراق.
تصريحات دي كوتشي جاءت في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني عقب محادثات اجراها مع القيادات الكردية في اطار زيارته للعراق ولقائه مع المسؤولين العراقيين في بغداد.
المسؤول البلجيكي أشار الى ضرورة ان يلتزم الجميع بالنظام الفيدرالي نصاً وروحاً لانه يصب في مصلحة الجيمع، وأعرب عن إعتقاده بان زيادة عدد الاقاليم ستكون افضل للنظام الفدرالي، لافتاً الى ما هو موجود في المانيا، لكنه قال ان الاهم في النظام الفدرالي يتمثل في التعامل مع الموارد وتوزيعها بشفافية.
دي غوتشي قال ان حكومته لم تتخذ قراراً بعد بفتح قنصلية لها في اقليم كردستان العراق، لكنه أكد ان بروكسل بصدد رفع تمثليها الدبلوماسي في بغداد، وأشار الى إمكانية ارسال مبعوث تجاري الى الإقليم، ولفت الى ان هذا الأمر سيمثل بداية لتطوير العلاقات التجارية والبدلوماسية على حد سواء.
من جهته وصف رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني زيارة الوزير البلجيكي الى كردستان بالمهمة، وقال ان الزيارة كانت فرصة جيدة لتبادل الاراء وبحث جميع المواضيع، بما فيها الجانب الاقتصادي.
وتوقع بارزاني أن تدخل العلاقات بين اقليم كردستان وبلجيكا لتصل الى مرحلة اخرى تأتي فيها الشركات البلجيكية للمشاركة في اعمار البلاد ككل.
وردا على سؤال احد الصحفيين حول تعرض المناطق الحدودية مرة اخرى الى القصف التركي لملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني الذين يتخذون من الشريط الحدودي بين العراق وتركيا مقرات لهم، اجاب بارزاني بان الإقليم يدين هذه الهجمات دائما، ولفت الى ان الإقليم يعمل بجدية مع تركيا لايجاد حل نهائي لهذه المسالة.
يذكر ان نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية البلجيكي وصل ظهر الخميس الى اربيل قادماً من بغداد، والتقى رئيس الوزراء في حكومة اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني ورئيس الإقليم مسعود بارزاني وبحث معهما الاوضاع على الساحة العراقية بشكل عام وفي كردستان بشكل خاص.
XS
SM
MD
LG