روابط للدخول

لجنة النزاهة ستفتح قريبا ملف تعيين أقارب المسؤولين في دوائرهم


تعاني غالبية مؤسسات الدولة العراقية من تفشي ظاهرة الفساد الإداري والمالي منذ سنوات عدة وخاصة بعد سقوط النظام العراقي السابق، وإحدى المسائل المرتبطة بالفساد هي ظاهرة تعيين أبناء وأقارب المسؤولين في الوزارات أو الدوائر المختلفة فغالبا ما يلاحظ أن ابن الوزير الفلاني أو قريبه يشغل منصبا مهما في نفس الوزارة ووصل الأمر حتى إلى أعلى المستويات في السلطتين التنفيذية والتشريعية.
ويبدو إن استجواب وزير التجارة العراقي عبد الفلاح السوداني من قبل البرلمان وما نتج عنه من حقائق حول تورط أشقاء الوزير في عمليات فساد اثأر حفيظة المواطن العراقي فبدأ يطالب بضرورة الحد من هذه الظاهرة:
زعيم حزب الأمة العراقية النائب مثال الالوسي عزا قيام المسؤولين بتعيين أبنائهم وأقاربهم في مواقع حساسة دليل على وجود مخالفات قانونية يحاول المسؤول اختفائها من خلال أقاربه:
وحذر الالوسي في حديث خاص لإذاعة العراق من خطورة هذه الظاهرة وتأثيراتها السلبية على عملية مكافحة الفساد في مؤسسات الدولة العراقية:
من جانبه يؤكد رئيس لجنة النزاهة في مجلس النواب صباح الساعدي أن تعيين الأقارب هو احد أوجه الفساد الإداري مشيرا إلى أن لجنته ستعمل خلال الفترة المقبلة على فتح هذا الملف في مجلس النواب:
XS
SM
MD
LG