روابط للدخول

ذاكرة المكان "معرض للفنانة أمل الصندوق في عمان


معرض تشكيلي في مقر جمعية الاخاء العراقية الاردنية. لم تعد الانامل العراقية المبدعة قاصرة في عرض نتاجاتها الفنية داخل العراق وحسب، بل امتدت الى كل اصقاع العالم حيث تشهد كاليرهات الكثير من الدول أجمل مايعرضه العراقيون من فنون تشكيلية، وما شهدته احدى قاعات جمعية الاخاء العراقية الاردنية في عمان من عرض لعشرات اللوحات للفنانة التشكيلية أمل الصندوق ألآ دليل على رقي هذا الفنان وتفاعلة مع مجتمعات العالم، فتحت عنوان ( ذاكرة مكان ) اقامت الفنانة الصندوق معرضها الشخصي الثاني الذي ضم اكثر من عشرين عملا جمع بين المدرستين التعبيرية والتجريدية جسدت فيها الفنانة ماحدث في العراق في ظل اعمال العنف والارهاب بالاضافة الى مفردات حياة العراقيين بعد الاستتباب الامني النسبي الذي تشهدة البلاد حاليا.

وقالت الفنانة في حديث لاذاعة العراق الحر: معرضي هذا عبارة عن قصة تروي ما جرى في العراق خلال الاعوام الماضية حيث رسمت المرأة العراقية مرتدية قلادة مقطوعة لانها فقدت متعة الحياة وما تقتنيه من كماليات تتزين بها بعد ان فقدت زوجها او ابنها في ظل اعمال العنف الارهاب التي طالت البلاد. وكذلك وثقت لسرقة الآثار العراقية بلوحتي عشتار التي هوى تاجها وسقوط جنائن بابل. و تضيف: هناك لوحات اخرى تظهر توحد العراقيين بكافة اطيافهم ضد الظلاميين وعودة الحياة الى طبيعتها بعد الاستتباب الامني.

اعمال الفنانة التي استخدمت فيها الوان ومواد مختلفة بالاضافة الى رموز وزخارف واحجار فيروزية مستوحاة من البيئة الشعبية والتراثية العراقية نالت اعجاب الحضور وخاصة النقاد منهم حيث اشاد رئيس جمعية البلقاء للفنون التشكيلة الناقد نذير عوالمة بوحات المعرض .
وقد أغنى المعرض الذائقة البصرية لزواره من المهتمين والمتذوقين للفنون الذين طربوا لمعزوفات تراثية على العود رافقت عرض اللوحات, وعدوا الامسية من الاماسي الجميلة التي جمعت كل متابعي الفن التشكيلي من العراقيين والاردنيين وغيرهم.

ويذكر ان التشكيلية أمل الصندوق خريجة معهد الفنون الجميلة في بغداد وعضو رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين وجمعية كهرمانة للفنون,وشاركت في معارض عدة اقيمت داخل العراق وخارجة.
XS
SM
MD
LG