روابط للدخول

أشخاص ينشدون الرشاقة، وآخرون يبحثون عن السمنة باستخدام العقاقير


يبدو أن الكثير من الأشخاص هذه الأيام في كربلاء يعانون من زيادة الوزن سيما من النساء، وربما نجمت معاناة هؤلاء من زيادة الوزن بسبب ما يأتي معها من مشاكل في الحركة والآلام التي قد تساب بها بعض أجزاء الجسم كالساقين أو الركبتين، وربما تنجم المعاناة حين يكون هم الشخص السمين امرأة أو رجل هو البحث عن الرشاقة لأنها موضة، ويقول حيدر الأسدي" النساء أكثر انجذابا من غيرهن نحو تخفيف الوزن لأنهن يقلدن عارضات الأزياء والممثلات في هذا المجال".
ويعتقد المواطن أبو حيدر أن النساء أكثر تأثرا بالمذيعات أو الممثلات الشهيرات وهن يسعين لتقليدهن حتى في مجال الرشاقة وما يتعلق بالوزن، ويقول أبو حيدر إن" النساء أكثر من سواهن تأثرا بما يقال ويعرض في الفضائيات بشأن الرشاقة، حتى أن النساء بتن لا يحبذن أن يقال لهن أنتن ممتلئات".
ربما يرى البعض إن زيادة الوزن من علامات التحسن الاقتصادي، ومع أن هذا الأمر يحتاج إلى بحث أو دراسة ميدانية لإثباته أو نفيه، غير أن المؤشرات العامة ربما تذهب لصالح من يقولون بهذا الرأي، غير أن المواطن أحمد سعد الدين لايرى أن لزيادة الوزن علاقة بالاقتصاد ، ويقول إن" عوامل السمنة ليس لها علاقة بالاقتصاد فهناك أشخاص حين يمرون بظرف نفسي صعب يسمنون وبعضهم يتعاطى أقراصا تسبب زيادة وزنه".
وإذا كان البحث عن زيادة الوزن يتطلب إنفاقا سواء في المأكل أو من خلال شراء العقاقير التي تحقق زيادة في الوزن، فإن التخلص من هذه الزيادة بات يكلف أصحابها بحثا عن أجهزة لتخفيف الوزن أو عقاقير مضادة للسمنة، أبو حيدر يقول أن" بعض الناس يلجأون إلى الأعشاب لتخفيف الوزن وأعتقد أنها هذه الطريقة أفضل من اللجوء إلى المواد الكيماوية التي من الممكن أن تؤثر على صحة الإنسان، والأفضل من الطريقتين هو استخدام الرياضة والإكثار من المشي لتخفيف الوزن".
المفارقة أن الكثير من الأشخاص سواء أولئك الذين يسعون لإضافة بعض الوزن لأجسادهم أو أولئك الذين يسعون للتخلص من بعض الوزن، باتوا لايستخدمون نظاما غذائيا خاصا بالحالتين، بل إن أسهل الطرق للوصول إلى زيادة أوزانهم أو التخلص من تلك الزيادة هو استخدام أقراص تباع في الصيدليات، ويقول أحد المواطنين إن " الأشخاص الذين يطلبون النحافة أو يطلبون السمنة بإمكانهن الاستعانة بالأقراص التي تباع في الصيدليات ولكن قد يحتوي هذا الأمر على مخاطر" ويقول مواطن أخر إن " الأقراص التي تسمن أو تنحف متاحة في الصيدليات وهذا أمر ربما يسبب مخاطر لمستخدمي هذه الأقراص".
أحد المواطنين الذين التقيناهم في سياق هذا التحقيق علق بخفة على سعي الأشخاص للزيادة أوزانهم وسعيهم للتخلص منها فيما بعد، فقال إن هذا يعكس عدم النظام في ممارسات كثيرة نقدم عليها دون ضوابط.


على صلة

XS
SM
MD
LG