روابط للدخول

الاتحاد الأسيوي لكرة القدم يرفض إقامة مباراة الزوراء واربيل على ملعب الشعب في بغداد



بعد فوزنادي الزوراء على نادي الصفاء اللبناني وتصدره لمجموعته ضمن بطولة كأس الإتحاد الآسيوي بكرة القدم،فانه سيلتقي فريق نادي اربيل في دور ربع النهائي والذي يحتل المركز الثاني في المجموعة الثانية، ووفقاً لنظام البطولة فان نادي الزوراء المتصدر لمجموعته من حقه ان يختار الملعب الذي يختاره لذلك اختار رئيس النادي ملعب الشعب الدولي لإقامة المباراة لاسيما وان الفريقين عراقيان كما انها محاولة لكسر الحصار على اقامة المباريات الدولية في العراق منذ تسعينيات القرن الماضي. وقد استقبلت الجماهير والأوساط الرياضية هذا النبأ بفرح غامر كما ان المعنيين بالشان الرياضي يسعون بجد لإقامة هذه المباراة في بغداد مثلما اشار الى ذلك وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر.

يذكر ان قرار الحصار المفروض على الرياضة العراقية قد صدر بعد الغزو العراقي على الكويت عام 1991 وامتد الحظر الى الوقت الحالي تحت حجة تردي الأوضاع الأمنية، الا ان هناك محاولات جادة واتصالات مكثفة مع الإتحادات الآسيوية لكسر هذا الحصاربعد تحسن الامن عموما، ويطالب البعض بإقامة مباراة الزوراء واربيل في العاصمة بغداد وليس في محافظة أخرى، ويضيف الصحفي الرياضي عدنان لفته الى ذلك في ان نادي الزوراء من حقه اختيار الملعب الذي يريد لذلك فالاولى ان تقام المباراة في بغداد وفق اختيار نادي الزوراء.

الإتحاد العراقي لكرة القدم من ناحيته خاطب الاتحاد الآسيوي لإقامة مباراة الزوراء واربيل في العراق سواء في بغداد او اقليم كوردستان كما اوضح ذلك لإذاعة العراق الحر امين سر الاتحاد طارق احمد، الا ان رئيس المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية العراقية رعد حمودي شدد في تصريحات صحفية على اهمية اقامة المباراة في ملعب الشعب الدولي في العاصمة لتكون بداية حقيقية لرفع الحظر المفروض على الرياضة العراقية.
XS
SM
MD
LG