روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الأربعاء 20 أيار


عايشت صحف القاهرة لحظات حزينة خيمت على الأجواء المصرية عقب تشييع جثمان الحفيد الأكبر للرئيس المصري حسني مبارك محمد علاء، وتوفي حفيد الرئيس المصري البالغ من العمر اثنا عشر عاما بعد أزمة صحية مفاجئة وشاركت صحف القاهرة عائلة الرئيس المصري أحزانها، وأوقفت جميع محطات التليفزيون العامة والخاصة في مصر برامجها المعتادة‏,‏ وبثت القرآن الكريم والتواشيح الدينية في أجواء خيم فيها الحزن على الدوائر الرسمية والشعبية‏، للفقيد الرحمة ولأسرته خالص العزاء، وإلى ذلك تابعت الصحف المصرية تطورات الملف العراقي، فأشارت الجمهورية شبه الرسمية إلى الاستعدادات التي بدأتها الحكومة العراقية لتسلم 86 معسكرا من القوات الأميركية خلال الأسابيع المقبلة قبل انسحاب الأخيرة من المدن نهاية يونيو المقبل وفقا للاتفاقية الأمنية التي جرى التوقيع عليها بين الجانبين نهاية السنة الماضية والتي نصت على أن يكون الانسحاب كاملا من العراق نهاية سنة 2011، وأوضحت الصحيفة المصرية أن عدد المعسكرات التي انسحبت منها القوات الأميركية حتى الآن ناهز 111 معسكرا ولم يتبق سوى 86 معسكرا في جميع أرجاء العراق.

وعلى صعيد آخر، أبرزت الأهرام شبه الرسمية الاتهامات الإيرانية لواشنطن بتدريب عناصر إرهابية داخل معسكرات بإقليم كردستان العراق وتزويدهم بالمال والسلاح لاستهداف الجمهورية الإسلامية في إيران‏، مركزة على أن تلك الاتهامات جاءت متزامنة مع تحديد الرئيس الأميركي باراك أوباما لجدول زمني لسياسة التقارب الدبلوماسي التي أطلقتها إدارته إزاء طهران لإيجاد تسوية سلمية للملف النووي الإيراني‏، وتعبيره عن رغبته في التوصل إلى نتائج ملموسة على صعيد العلاقات بين الجانبين قبيل نهاية السنة الحالية، حيث تتفق وجهة النظر المصرية مع الموقف الأميركي من الملف النووي الإيراني وخطورته على مستقبل الأمن في إقليم الشرق الأوسط، لكن أيضا صحف القاهرة توجه اهتماما بنفس المقدار إلى القوة النووية الإسرائيلية التي لا يعلم أحد حجمها، وذلك لما قد يسببه الملفان من صراع تسلح نووي بين دول المنطقة.

واهتمت صحيفة المصري اليوم المستقلة بالمطالبات العديدة التي وجهتها دول مثل الصين واليابان وبريطانيا إلى منظمة الصحة العالمية لتدفعها إلى تغيير معاييرها الخاصة بإعلان وباء أنفلونزا الخنازير في العالم و‏التأني قبل رفع مستوى الإنذار من أي مرض أو فيروس، لما سببه ذلك من فزع وخوف أصاب مختلف أرجاء العالم وسبب خسائر اقتصادية جمة، وأشارت الصحيفة في الوقت نفسه إلى مواصلة الفيروس المسبب للمرض القاتل انتشاره بصورة سريعة، وارتفاع عدد الدول التي ظهرت فيها حالات إصابة مؤكدة.
XS
SM
MD
LG