روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الأردنية ليوم الخميس 14 أيار


حازم مبيضين – عمّان

تقول صحيفة الغد أن السلطات العراقية تسلمت موقع زقورة اور الاثري في محافظة ذي قار من الجيش الاميركي. وقال المحافظ طالب كامل الحسن ان الحكومة المحلية الجديدة ستضع السياحة والاثار في طليعة اهتماماتها، مؤكدا ان اثار اور وزقورتها التاريخية وبيت النبي ابراهيم محل اعتزاز للجميع. وتقدم بالشكر من الجانب الاميركي لتعاونه في تحقيق الحلم وسعادتنا كبيرة للانجاز الوطني. وقال المحافظ ان استلام الموقع مسوؤلية يجب ان نتحملها مع الجهات المعنية والعمل على تطويرها واسنادها بكل المقومات المطلوبة مثل استقبال الزوار من مختلف انحاء العالم.

وتقول صحيفة الراي ان مصادر إعلامية عراقية أفادت باكتشاف مقبرة جماعية تضم رفات ما يقرب من 100 كردي في شرقي مدينة الديوانية جنوب العاصمة العراقية بغداد .وإن هذا الاكتشاف جاء في أعقاب ورود معلومات استخباراتية تشير الى موقع المقبرة التي حوت جثث نساء وأطفال دلت ثيابهم التقليدية على أنهم أكراد، ورجحت التحقيقات الأولية انتماء الضحايا للانتفاضة الكردية عام 1991 ضد نظام الرئيس العراقي آنذاك صدام حسين.

وتقول صحيفة الدستور ان القوات الأميركية في محافظة صلاح الدين رفعت دعوى قضائية ضد عراقي متهمة إياه بالاعتداء عليها في سابقة هي الأولى من نوعها. وقال مصدر في شرطة صلاح الدين امس إن "المستشار القانوني للقوات الأميركية قدم طلبا لإقامة دعوى قضائية حسب الأصول المرعية ضد مواطن عراقي مجهول هاجم بقنبلة حرارية عجلة أميركية شمالي تكريت الأسبوع الماضي مما أدى إلى إصابة جندي أميركي بجروح". وأضاف أن "قاضي التحقيق وافق على إقامة الدعوى استنادا إلى الاتفاقية الأمنية الموقعة بين الحكومتين العراقية والأميركية وأوعز إلى الجهات المختصة في الشرطة باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ المذكرة القضائية".

وتنشر العرب اليوم ان رئيس الوزراء العراقي قال ان حوارا مع الاكراد سيبدا خلال الفترة المقبلة، وان الامور تتحرك باتجاه الأفضل لكن الدستور يبقى مرجعنا في كل شيء. والمصالحة الوطنية عملية غير متوقفة ولا نفرق بين المواطنين كما كان يفعل النظام المباد، ولانريد ان تعود هذه التفرقة فالعراق رقم واحد لايقبل القسمة على اثنين.

وتنشر الدستور انه بدأت الأصوات تتعالى في العراق بضرورة اتخاذ تدابير لمعالجة أزمة المياه وإعلان البرلمان العراقي عدم المصادقة على اتفاقية الشراكة مع تركيا البالغ قيمتها نحو 20 مليار دولار ما لم تتضمن هذه الاتفاقية بندا يتيح للعراق الحصول على كميات مناسبة من المياه في نهري دجلة والفرات. وينظر العراقيون بريبة إلى الأعمال التي تتخذها السلطات التركية والإيرانية في وضع محددات لمنع وصول كميات من المياه وبالتالي انخفاض مساحة الأراضي الزراعية إلى ما دون الـ50 بالمائة وتعرض مساحات أخرى للتصحر جراء حالة الجفاف التي تتعرض لها البلاد للعام الثاني على التوالي بسبب انخفاض معدلات الأمطار.

على صلة

XS
SM
MD
LG