روابط للدخول

العراق يدرس مشروع اتفاقية أمنية مع الحكومة البريطانية


ليث أحمد – بغداد

تتباحث الحكومة العراقية ونضيرتها البريطانية لوضع اتفاقية أمنية مشتركة بين البلدين يتم من خلالها الإبقاء على عدد محدود من القوات البريطانية إلى ما بعد تأريخ الانسحاب المحدد في الاتفاقية الأمنية لسحب القوات الأجنبية من العراق في نهاية تموز القادم، وأفاد بيان صادر عن المكتب ألأعلامي للناطق باسم الحكومة الدكتور علي الدباغ إلى أن التفاوض يجري عن أبقاء 400 جندي بريطاني في جنوب العراق لأغراض التدريب فيما أشارت مصادر مطلعة أن 5 سفن حربية بريطانية ستبقى أيضا للقيام بحماية المياه الإقليمية العراقية الناطق باسم وزارة الدفاع محمد العسكري أوضح في تصريح لإذاعة العراق أن من بين أسباب وضع هذه الاتفاقية هي عدم اكتمال جاهزية مشاة البحرية العراقية واحتياج فترة لتجهيزها بالمعدات والسفن الحربية.
من جهته أكد رئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب هادي العامري الحاجة الى القوات البريطانية في الفترة المقبلة سيما بعد أن رفضت القوات الأمريكية حماية الموانئ في جنوب العراق.
خضوع الاتفاقية في نهاية المطاف إلى مصادقة مجلس النواب العراقي دفع بالسفير البريطاني كرستوفر برنتس Christopher Prentice لزيارة عدد من الكتل النيابية لحشد التأييد لها وقد أكد أن بقاء القوات البريطانية سيكون لأغراض الدعم والتدريب.

يذكر أن مجلس النواب كان قد صوت نهاية العام الماضي على قرار يخول الحكومة بوضع الصياغات المناسبة لبقاء القوات الأجنبية في العراق وهذا كان الأساس القانوني الذي استندت الحكومة عليه في مفاوضاتها بحسب عضو اللجنة القانونية في مجلس النواب العراقي محسن السعدون.

على صلة

XS
SM
MD
LG