روابط للدخول

أهالي تكريت يطالبون بإلغاء عمل المنظمات الوهمية في صلاح الدين


عبد الله أحمد – تکريت

تفعيل عمل منظمات المجتمع المدني في صلاح الدين وفرز المنظمات الفاعلة من سواها والتي يتجاوز عدد هذه المنظمات في صلاح الدين وحدها أكثر من 250 منظمة جاء من خلال ندوة حوارية عقدتها منظمات المجتمع المدني في تكريت جمعت فيها أكثر من 150 منظمة وقد طالب الحضور بضرورة الإسراع في إقرار قانون ينظم عمل المنظمات الإنسانية في العرق ويهيأ للفاعلة منها فرصة اكبر في مجال العمل وخدمة المجتمع كما أشار مستشار تحالف منظمات المجتمع المدني في صلاح الدين ناجي الشيخ سعد الذي قال:
"نطالب بان تشرع الحكومة لنا قانون تنظم عملنا كي نعمل به وهناك 17 نوعا من المنظمات وهناك تجارب كثيرة لعدد كبير ومتزايد جدا في بعض الدول لهذه المنظمات ونجحت في تجاربها في هذا المجال كما في لبنان وأمريكا التي تحتوي على الإلف من المنظمات وهي مؤشر ايجابي وليس سلبي."

غير أن بعض الناشطين في المنظمات الإنسانية في صلاح الدين لم يتخوفوا من كثرة عدد هذه المنظمات في المحافظة لكونها وكما يشير خالد الشكران رئيس جمعية الأعنف في المحافظة سوف تتلاشى مع مرور الزمن لكونها لم تخطط لنفسها هدفا للنجاح في عملها قال:
"أنا اعتقد أن المنظمات ومع مرور الزمن سوف تختزل نفسها لان هناك منظمات فاعلة تعمل مع الأمم المتحدة وبشكل مستمر أما المنظمات الغير فاعلة فإنها سوف تزال مع مرور الزمن لأنها لم تعمل على ديمومتها واستمرارها في نهجها العام."

تقليص عدد المنظمات الإنسانية الغير فاعلة في المحافظة والتي هي كثر وإعطاء الدور الكبير للمنظمات الإنسانية الفاعلة والتي تقدم كل ما فيه خدمة للمواطنين هو ما أشار له بعض أهالي تكريت كما يقول حازم السعدي:
"كثرة هذه المنظمات هي ظاهرة غير حضارية والتقليل من عددها ضروري لإعطاء الفاعلة منها الدور الأكبر في العمل."

تفعيل عمل منظمات المجتمع المدني في صلاح الدين من خلال تقديم الدعم لها بصورة تستطيع من خلالها ممارسة دورها الايجابي في المجتمع هو ما يطالب به العاملين في هذه المنظمات من الجهات الحكومية المسئولة ومن الجهات المانحة.
XS
SM
MD
LG