روابط للدخول

هل حقاً إن شعبية المالكي في انخفاض؟


عماد جاسم – بغداد

بين استطلاع اقامته جريدة الصباح شبه الرسمية بين ان هناك انخفاضا بشعبية رئيس الوزراء نوري المالكي بنسبة 13 بالمئة عن ما حققته قائمة دولة القانون في الانتخابات التي جرت مؤخرا لمجالس المحافظات والتي نجح فيها ائتلاف دولة القاون و وحصل على مراكز متقدمة وتنوعت اراء السياسين والاعلمين حول هذا الاستطلاع فالبعض اعتبرة يحاكي الواقع فيما عده اخرون غير واقعي.

وقال السيد عدنان الدنبوس عضو مجلس النواب عن القائمة العراقية ان الاستطلاع يعكس اراء الشارع جراء خيبتها من اخفاقات الحكومة في توفير الخدمات ففي الوقت الذي كان المالكي يحظى بقبول جماهري بعد صولة الفرسان وعلى اثرها نجح مع ائتلاف دولة القانون بالانتخابت الاخيرة فانه الان يتراجع لعدم الايفاء بالوعود بمحاولة محاربة الفساد وتقديم الخدمات.

اما الكاتب والمحلل السياسي الدكتور سعد الحديثي فيشير ان الاستطلاع قد لا يعد مؤشرا
لانخفاض شعبية رئيس الوزراء وقد يكون هو مؤشر لتراجع عمل وزارات الحكومة بعد التردي في مستوى تقديم الخدمات. وقد يكون للتردي الامني الاخير انعكاس واضح على رؤية الناس لعمل الحكومة في هذا الوقت.

اما المالكي فاعتقد انه لا زال يحظى بشعبية كبيرة بالاخص بعد تحركه نحو اقامة جسور العلاقات المتينة مع دول العالم ومحاولة حل المشاكل الداخلية عبر المصالحة الوطنية
وشكك الكاتب والاعلامي عبد الحليم الرهيمي بدقة هكذا نوع من الاستطلاعات باعتبار ان العراق لا يمتلك مراكز بحثية رصينة تدير مثل هذه الانواع من الاستطلاعات
واذا كان هناك ثمة مؤشر لتراجع اي حزب او كيان او تيار فهذا مفيد للمرحلة الحالية من اجل اعادة النظر بمنهجية الحزب او الكيات تمهيدا للانتخابات البرلمانية القادمة.

على صلة

XS
SM
MD
LG