روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الأحد 10 أيار


محمد قادر

نقلت جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي عن مستشار البنك المركزي الدكتور مظهر محمد صالح ان الاسبوع الجاري سيشهد عودة اجراء المزادات بعد توقفها الاسبوع الماضي بسبب عدة ظروف، مضيفاً صالح في تصريح للصحيفة ان ثمة توقعات قد ولدت فقاعة سعرية كبيرة قادها المضاربون لتحقيق الربح على حساب معلومات مغلوطة واشارات خاطئة تسلمتها السوق في ظروف غير مؤاتية ما تسببت في انخفاض قيمة الدينار امام الدولار بأقل من 5% خلال الاسبوع الماضي.

اما في الشأن السياسي فنشرت صحيفة المشرق ان رئيس عشائر الدليم في العراق علي سليمان الحاتم قد انتقد زيارات المسؤولين الى دول الجوار. واصفاً اياها بان هدفها مصالح شخصية ولا تخدم العراق، في اشارة منه الى زيارة نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي الى الاردن مؤخراً، كما تقول الصحيفة.

وعرضت المشرق في صفحتها الاولى ايضاً ما قاله المتحدث الرسمي للتيار الصدري صلاح العبيدي من ان مؤتمر انقرة الذي حضره زعيم التيار مقتدى الصدر كان رسالة الى المكونات والاطراف السياسية التي اتهمت الخط الصدري بالرجعية، وانه تيار محلي لا يحظى بالقبول على النطاق الخارجي ولايواكب تحديات المستقبل.

هذا وفي سياق آخر تحدثت صحيفة المدى المستقلة عن منعطف آخر لموت سريع بعيداً عن رحى الانفجارات والاطلاقات النارية الطائشة، الا وهو تعاطي الشباب لعقاقير بناء الاجسام تماشياً مع صرعة الموضة العالمية. بحسب الصحيفة، مضيفة بانه وبرغم علم بعض الشباب بمخاطر تعاطي العقاقير الهرمونية المضخمة للعضلات التي تؤدي الى الاصابة بالموت المفاجئ، او في حالات عدة بـ(العقم، او النزف الداخلي، او الاضطرابات النفسية والصحية، او السكري، وتلف الغدة الدرقية اضافة الى تضخم سريع في عضلات الجسم دون اخرى)، برغم تلك الاسباب كلها، الا ان اغلبهم يتناولونها بجرعات كبيرة ودون استشارة طبية، فيما يلجأ الاخرون الى الاستعانة بالمعلومات التي تصل مسامعهم من المبتدئين في هذا المجال او بائعي العقاقير واكثرهم من غير المختصين، الامر الذي ينعكس سلباً على الصحة العامة لمتعاطيها والتي اودت بحياة الكثير منهم فجاءة وفق تأكيدات اطباء في المستشفيات الحكومية، وكما ورد في صحيفة المدى.

على صلة

XS
SM
MD
LG