روابط للدخول

في تكريت دعوات لدعم أوضح من قبل الدولة الى الفنانين والمبدعين


عبد الله أحمد – تکريت

غياب الدعم الحكومي عن أهل الفن في صلاح الدين اثر سلبا على نشاطاتهم الفنية وبمختلف أشكالها وألوانها والتي أخذت تتلاشى يوما بعد يوم إلا البعض منها التي أخذت تقام بين الحين والأخر وبدعم من مؤسسات غير حكومية أو حزبية الأمر الذي شكا منه نقيب الفنانين في صلاح الدين الفنان إياد الالوسي الذي طالب بدوره رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ووزارة الثقافة بالتدخل لإنقاذ الفن في المحافظة وانتشاله من أحضان الدعاية الحزبية التي أبعدته عن مسيرته المحايدة كما قال "نحن منظمة إنسانية غير سياسية وكثير من الجهات تريد دعمنا ولكن أنها تريد شي في المقابل وهذا ما تلجا إليه الأحزاب مؤخرا لذا اطلب رئيس الوزراء بالالتفات إلى هذا الأمر والعمل على حله من باب الديمقراطية"

وبالرغم من تشكيل نقابة للفنانين في صلاح الدين مؤخرا تضم عشرات المبدعين من أهالي المحافظة إلا أن غياب الدعم الحكومي وغياب الخطط والبرامج الهادفة والتوجيه الصحيح للفتانين في المحافظة شكل معوقا كبيرا أمام النهوض بمسيرتهم الفنية وبشكلها الصحيح وهذا ما علق عليه الفنان المسرحي سالم رسول قائلا"نحن نحتاج إلى مكان يجمع الأدباء والفنانين والشعراء ولا توجد سياقات للعمل لجمعهم وتخطط لعمل مبرمج ولذا نحتاج إلى دعم الدولة وفي مختلف المجالات لأنها عملية إبداعية ليست بالسهلة لقيادتها"

الأوضاع الأمنية المتدهورة خلال السنوات السابقة تسببت في هجرة عدد كبير من الفنانين إلى خارج العراق بحثا عن الأمن والعمل الجيد الأمر الذي أدى إلى خلق فراغ وشرخ كبيرا في مجال الفن في صلاح الدين ودعا قسم أخر من المثقفين في المحافظة إلى المطالبة الحكومة بتوفير ميزانية ثابتة للفنانين تستطيع من خلالها العمل على منحهم للرواتب الجيدة كما أشارت إلى ذلك الكاتبة نسرين حبيب ألتي قالت"أفضل أن تدعم الدولة عن طريق مؤسساتها الفنانين الذين اعتمدوا اليوم على جهات أخرى في دعمهم قد تصب في غير مصلحتهم ولهذا أتمنى أن يدعمون أيضا من داخل بلدهم وان لا يلجئون إلى دول أو جهات أخرى "

دعم الفنان العراقي في صلاح الدين قد يساهم بشكل أو بأخر في إحياء مسيرة الفن المعطلة في المحافظة من خلال الإعمال الإبداعية المتميزة التي يتمنى أهلها أن تقام في المحافظة.

على صلة

XS
SM
MD
LG