روابط للدخول

نواب وأكاديميون يطالبون بتفعيل دور كلية القانون والسياسة في الحياة السياسية في العراق


ليث أحمد – بغداد

تعتمد العديد من الدول على المعاهد والكليات المختصة بالعلوم والدراسات الستراتيجية المتخصصة بالجانب السياسي، وفي العراق لعبت كلية العلوم السياسية وعلى مدى السنوات التي سبقت تولي حزب البعث لمقاليد السلطة دورا في رسم السياسة العراقية بيد ان هذا الدور بدأ بالتراجع الى ان توقف بالكامل ومع التحولات الجديدة التي شهدها العراق ساهم عدد من اساتذة كلية العلوم السياسية في بعض من تلك التحولات كان منها صياغة الدستور الدائم بحسب استاذ العلوم السياسية الدكتور علي الجبوري.

نواب اكدوا على الدور الذي يجب ان يناط بكلية العوم السياسية حيث يشير عضو لجنة التربية والتعليم مخلص بلاسم الى ان هذا الدور يكتسب اهمية كبيرة في ظل التحولات التي يمر بها العراق.
بيد ان مجمل العملية السياسية الداخلية وحتى الخارجية للعراق تأثرت كثيرا بالتوافقات السياسية وهوية الاحزاب التي تسلمت مقاليد السلطة بعد احداث عام 2003 الامر الذي اضعف الدور الذي كان ممكن ان تلعبه كلية العلوم السياسية باساتذتها وحتى طلبتها في رسم تلك السياسات وهو مااكده الدكتور علي الجبوري.
كلية العلوم السياسية احتفلت قبل بضعة ايام بعيد تاسيسها الخمسين ويبدو انها تعاني حالها حال العديد من المؤسسات التعليمية العراقية من التراجع في مناهجها الدراسية وحتى توجهاتها العامة دون مراعاة التحول الجديد في العراق ويجد استاذ الفكر السياسي في جامعة بغداد جاسب الموسوي ضرورة اعادة النظر بمجمل المناهج واعتماد الافكار والمعارف السياسية للدول المتقدمة.

على صلة

XS
SM
MD
LG