روابط للدخول

جولة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 6 مايس


محمد قادر

اعلان رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني الـ25 من تموز المقبل موعداً لانتخابات برلمان الاقليم، كان ابرز خبر في صحف يوم الاربعاء الصادرة في بغداد، وفي سياق الموضوع ذاته نشرت صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية ما طالب به القيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني سفين ملا قرة بالسماح للتركمان باختيار ممثليهم بانفسهم، لينتقد الحزبين الكرديين لمحاولتهما تأسيس احزاب تركمانية كارتونية (بحسب قوله) لاعادة التجربة الفاشلة للنظام السابق بتأسيس احزاب كردية موالية له. بحسب الصحيفة

من جانب آخر استعرضت صحيفة المشرق خبر تسلمها ثلاث دعاوى قضائية، رفعها وزير التجارة عبدالفلاح السوداني ضدها، ذلك لقيام الصحيفة بنشر تصريحات لنواب في البرلمان العراقي اتهموا فيها الوزارة بالفساد. واضافت المشرق ان الوزير قد طالب بتعويضات من الصحيفة يصل مجموع مبالغها الى 150 مليون دينار عراقي. فيما عدت الصحيفة هذه الدعاوى محاولة لتكميم الافواه وتقييداً لحرية الصحافة.

وبالانتقال الى الصباح الجريدة التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي نقرأ ان الحكومة قد تمكنت من جذب اكثر من 100 مليار دولار من رؤوس الاموال الاجنبية لتنفيذ مشاريع استثمارية في العراق خلال المدة المقبلة، سعياً منها لانعاش الاقتصاد الذي اثرت فيه الازمة المالية العالمية. جاء ذلك في حديث مصدر مطلع للصحيفة بحسب وصفها.

اما صحيفة المدى المستقلة فنشرت ما افاد به مصدر مسؤول في وزارة الداخلية من ان الوزارة قررت تجديد عمل الصحوات الى ثلاثة اشهر (قابلة للتجديد) حتى يتم شمولهم ودمجهم بالتشكيلات المختلفة للوزارة.

والى جريدة الاتحاد لسان حال الاتحاد الوطني الكوردستاني، اذ يكتب رئيس التحرير فرياد رواندزي في افتتاحية الصحيفة ان البرلمان العراقي كان قد فقد بريقه في السابق، ليعود الآن البريق لعمله رويداً رويداً ولاسيما في الجانب الرقابي لعمل البرلمان الذي اختفى في السابق.
اذ أعتقد رواندزي ان استجواب الوزراء المتهمين بالفساد سيكون خطوة مهمة لشحن الحياة البرلمانية من جانب ووضع حد للحصانة الحزبية التي أوجدتها الاحزاب السياسية لوزراء لا يستحقون ذلك من جانب آخر. وعلى حد ما ورد في المقالة الافتتاحية لجريدة الاتحاد

على صلة

XS
SM
MD
LG