روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الأردنية ليوم الجمعة 1 أيار


فائقة رسول سرحان – عمّان

تناولت الصحف الصادرة اليوم العديد من المواضيع والمستجدات على الساحة العراقية حيث ابرزت وعلى صدر صفحاتها الاول تصريحات الرئيس الاميركي باراك أوباما خلال مؤتمر صحفي عقد بمناسبة مرور مئة يوم على تسلمة لمنصبة واشارفيها الى ان سلسلة التفجيرات الاخيرة التي وقعت في العراق تبعث على القلق لكن مستوى العنف محدود اذا ما قورن بما كان عليه الحال منذ عام..معبرا عن ثقته بالحكومة العراقية.

وتناولت صحيفة الرأي ترحيب رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء نوري المالكي في لندن بانتهاء المهمة القتالية للقوات البريطانية في العراق، معتبرا انها تدشن "فصلا جديدا" في العلاقات بين لندن وبغداد بعد ست سنوات من وجود هذه القوات في هذا البلد.

من جانبها نقلت صحيفة الدستور عن رئيس الوزراء نوري المالكي في مؤتمر استثماري كبير عقد في العاصمة البريطانية لندن قوله إنه "لا يمكننا المحافظة على السلام في العراق بدون تحقيق تقدم اقتصادي". وأضاف المالكي أن "الأمن والتنمية الاقتصادية يجب أن يحظيا بنفس القدر من الاهتمام"، مؤكدا أن الوضع الأمني في العراق تحسن بشكل كبير.

وعلى صعيد اخر ذكرت صحيفة العرب اليوم ان اعضاء من الهيئات التدريسية من جامعات بغداد والبصرة وصلاح الدين والأنبار شاركوا في البرنامج التدريبي الذي نفذته الجامعة الأردنية بالتعاون مع مكتب اليونسكوفي عمان، والذي جاء تحت عنوان التربية والارشاد الأسري. وبينت الصحيفة أن البرنامج اشتمل على محاضرات بالتربية والإرشاد الأسري وخاصة فيما يتعلق بالاتصال الأسري ومشاكل الخوف في المراحل المختلفة إضافة إلى شرح النظريات السلوكية والانسانية وأساليب التربية والعلاقات الزوجية.

وفي أطار متابعتها للشأن الرياضي العراقي قالت صحيفة الغد في ملحقها الرياضي ان رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم القطري محمد بن همام اعتبر بانه ليس ما يبرر عدم استمتاع الجمهور العراقي بمشاهدة مباريات منتخب بلاده وانديته في بلاده مشيرا الى انه سيعمل على وضع الية في اقرب فرصة ممكنة لكي يتمكن العراق من خوض مبارياته على ارضه.

واوضحت الصحيفة انه ومنذ حرب الخليج الاولى اضطر المنتخب الوطني العراقي والاندية المحلية الى خوض مبارياتها خارج ارضها في الاستحقاقات العربية والاسيوية والعالمية وتحديدا في دبي والدوحة وعمان ودمشق بسبب الوضع الامني المتردي في البلاد.

على صلة

XS
SM
MD
LG