روابط للدخول

( رحمة فنانة من جيل الشباب)


فريال حسين

في رحلتنا الأسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم تسلط الضوء على البدايات الفنية للمغنية رحمة ورحلة تعلم الغناء مع والدها المطرب (رياض أحمد)..


فائقة رسول سرحان:

صوت جميل ،حضور محبب ،شخصية لطيفة، وخفة دم طفولية..هذا ما تميزت به المغنية الواعدة (رحمة مزهر) ابنة المطرب الراحل (رياض أحمد)..رحمة من مواليد بغداد عام 1987 ، تقول عن نفسها انها متفائلة بطبيعتها وتؤمن بالصداقة الحقيقية، وتحب الغناء منذ صغرها وان والدها (رياض أحمد) شجعها على الغناء، وبعد وفاته عام 1997 تابعت والدتها تشجيعها على الأستمرار في تطوير شخصيتها الفنية.
مقطع من اغنيتها:

قبل أن نتعرف على الفنانة رحمة..نتوقف قليلا مع والدها الراحل (رياض أحمد) والذي أشتهر بلقب (طائر الغناء العراقي)، وتميز بصوت رخيم متمكن من أداء أصعب المقامات، وترك بصماته الواضحة في الأغنية العراقية..
قدم (رياض أحمد) ما يزيد على سبعين أغنية أشتهرت منها:
اللي حظه يوصلك..مرة ومرة..مجرد كلام ..أحبك ليش ما أدري وغيرها..وأحب العراقيون (رياض وحفظوا اغنياته ورددوها لأعجابهم بصوته الفريد ..وقال النقاد انه يتمتع بخامة صوت قل نظيرها بين الأصوات التي عاصرته..وقد توفي هذا الفنان وهو في عز عطائه الفني وعمره لا يتجاوز السادسة والأربعين عاما..
(أغنية مجرد كلام)

نعود الى الجيل الواعد من المطربين العراقيين ومنهم (رحمة) أبنة (رياض أحمد) والتي بدأت تشق طريقها في عالم الغناء والموسيقى، حيث عرفها الجمهور حين تمكنت من انتزاع المرتبة الأولى في مسابقة (نجم الخليج)، وصورت مؤخرا دويتو غنائي عن العراق بعنوان (ارحموني) مع الفنان (هيثم يوسف)، وهي بصدد تسجيل أغنية جديدة من الحان (علي بدر ) وكلمات الشاعر (حامد الغرباوي)..مراسلتنا في عمان(فائقة رسول سرحان) التقتها وتحدثت عن البدايات وتأثير فقدان الوالد (رياض أحمد) على مسيرتها الحياتية والفنية..

رحمة مزهر الفنانة الواعدة وأثر الفقدان المبكر لوالدها الفنان (رياض أحمد) على مجمل حياتها، كان موضوع حلقة هذا اليوم من برنامج (أجيال) شاركتنا فيه مراسلتنا في عمان (فائقة رسول سرحان).. شكرا وتحية منها لمستمعينا ومني ايضا (فريال حسين) والمخرج (ديار بامرني)..








على صلة

XS
SM
MD
LG