روابط للدخول

خير الجيران عند الله خيرهم لجاره


مصطفی عبد الواحد – کربلاء

يحظى الجار بمنزلة مهمة في الثقافة الشعبية، وضمن منظومة الأعراف والتقاليد العراقية، كما أوصى الإسلام باحترام الجار، ويأتي التأكيد على هذا الإحترام في محاولة لإشاعة المودة بين الناس وتقوية الروابط الاجتماعية بينهم، سيما وأن العلاقات التي تعتمد على النسب قد تكون ضعيفة احيانا بحكم التباعد في السكن، بينما يكون الجار ملاصقا لسكن جاره أو قريبا منه.
ولكن لنر هل أن ثقافة احترام الجار ما زالت سائدة في المجتمع العراقي أم انها تغيرت كما تغيرت أشياء كثيرة، وهذا أولا محمد العطار يتحدث عن بعض حقوق الجار:
" رسول الله"ص" أوصى بالجيران ما يشير إلى أن حقوق الجار ربما هي أكبر من حقوق الأخ".
اعتاد العراقيون على الإحتفاء بالجار وصار لهذا الاحتفاء تقاليد معينة، منها تقديم وجبة طعام للجار الساكن حديثا، وهذه التقاليد دليل على الاحتفاء بمنزلة الجار ومكانته، كما يقول المواطن حسن كريم:
" الجار له منزلة كبيرة ونحن اعتدنا على تقديم وجبة طعام للجار الساكن حديثا دليلا على انه اصبح جارنا الجديد ونحن نحتفي به".
ومع إصرار البعض على أن الدنيا ما زالت بخير يحكي كبار السن ومنهم المواطن جاسم محمد علي بمرارة عن علاقات الجيران أيام زمان وعلاقاتهم اليوم، حيث يعتقد جاسم أن احترام حقوق الجيرة قبل عشرات السنين أي حين كان هو شابا افضل منها اليوم وقد ناهز عمره السبعين عاما:
" كانت الجيرة، جيرة أهل وأخوة وصداقة وكنا نتشارك بالافراح والأحزان، أما الأن فلا أدري هل تغير الزمن أم الظرف اختلف لأن العلاقات اليوم صارت باردة".
ومع أن كبار السن يعتقدون أن العلاقات الاجتماعية كانت أوثق قبل عقود إلا أن المواطن غالي مهدي يرى أن أهل الخير ما زالوا موجودين،:
" هناك من الجيران يصونك ويصون أهلك، ولدي جار يحرص على حراسة منزلي بعد ان اترك منزلي لشهرين خلال العام".
من الحقوق التي لابد أن يحفظها الجيران لبعضهم هي تجاوزهم عما يصدر من صغائر يتسبب بها الصغار وحتى الكبار، ولكن الكثير من الناس هذه الأيام يدخلون في مشاكل ومشاحنات من أجل أمور بسيطة وتافهة أحيانا، ويعزو البعض هذا الحال إلى قلة المودة بين الناس وزيادة مساحة الحسد والكراهية، ويعتقد مهتمون أن التأكيد على القيم الاجتماعية الفاضلة لابد أن يكون هما لدى المواطنين والمؤسسات التربوية بهدف التقليل من المشاكل أو الحد منها وبهدف بناء مجتمع أخذت منه الأزمات والحروب مأخذا واسعا.

على صلة

XS
SM
MD
LG