روابط للدخول

الموصل ومسرحية المفتاح


إذاعة العراق الحر – الموصل

المفتاح هو عنوان المسرحية التي قدمتها فرقة نقابة الفنانين في نينوى على خشبة قاعة الربيع في مدينة الموصل، وتحدثت من خلالها عن اوضاع العراق الحالية واهمية ان يكون العراقيون جميعا يدا واحدة في مواجهة المعاناة والاخطار، وهذا ما تحدث به مخرج المسرحية الفنان يسن طه ياسين:
- تتحدث المسرحية عما اصاب العراق من احداث وكوارث، الا انها تخرج باهمية التصالح والتسامح لبناء الوطن، وان يكون العراقيون جميعا يدا واحدة تحقيقا لهذه الغاية.
ورغم تصويرها للمعاناة اليومية للمواطن العراقي جراء ما يعيشه من ظروف صعبة، الا ان دور الفنان احمد خليل في مسرحية المفتاح كان تجسيدا لرجل يسعى لصنع السلام ضد الشرور والاحقاد:
- دوري يتحدث عن رجل يسعى للسلام والحب في مواجهة شخصية اخرى شريرة، وفي نهاية المسرحية تتصالح الشخصيتان وتتعاونان من اجل بناء البلاد.
فيما جسدت الفنانة غادة انور شخصية مواطنة عراقية تعيش الم انتظار ابنها المفقود:
- دوري يتحدث عن معاناة المراة العراقية في ظل هذه الظروف، ومنها امراة فقدت ابنها الا انها في حالة انتظار وامل لعودته المرتقبة وهي رمز لما يعيشه العراق حاليا.
ويبدو ان عودة النشاطات المسرحية في مدينة الموصل من جديد قد نال ترحاب المتلقين، خاصة وانها تتناول الواقع اليومي:
- انا اشجع هذه العروض المسرحية المعبرة عن واقعنا اليومي، خاصة واننا نعيش ظروف صعبة همشت من دور الفن المسرحي.
ومع قلة الدعم وظروف مدينة الموصل يصر فنانو نينوى على مواصلة نشاطاتهم الفنية. نقيب الفنانين في نينوى الفنان يسن طه ياسين:
- برغم قلة الدعم والظروف الصعبة في مدينة الموصل الا ان نقابة الفنانين في نينوى تسعى جاهدة من اجل تفعيل دور الفن والفنانين في المحافظة وخاصة المسرح منها.

على صلة

XS
SM
MD
LG