روابط للدخول

(تفاقم الأضطرابات النفسية لدى اللآجئين العراقيين)


فريال حسين

في رحلتنا الأسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم تسلط الضوء على أوضاع العراقيين المتواجدين في الأردن والأضطرابات النفسية التي يعانون منها بسبب الأغتراب والفقر والبطالة..


فائقة رسول سرحان:

ألقت اعمال العنف و الظروف الاقتصادية الصعبة بظلالها على الحالة النفسية للعراقيين ،خاصة اولئك الذين فروا الى دول الجوار ومنها الأردن حيث اصبحت ظواهر التوتر والقلق والخوف من المستقبل ملازمة لحياتهم اليومية.. ومع مرور هذه الايام تزداد همومهم و معاناتهم بسبب الظروف القاسية التي يعيشونها والمتمثلة بالعوز المادي والمعنوي وغيرهما من المشاكل، الامر الذي انعكس بشكل سلبي على حالتهم النفسية سواء كانوا كبارا او صغارا.. فإلى جانب مأساة التهجير واللجوء والبعد عن الوطن والأهل، تعاني اعداد كبيرة منهم من حالات القلق والاكتئاب وضغوطات نفسيه أخرى تتحول الى أمراض عضوية بين ارتفاع ضغط الدم وأمراض السكري ومشاكل الغدة الدرقية وغيرها..
صعوبات الحياة والعمل دفعت الكثير من العراقيين وخاصة شريحة الشباب منهم الى العمل في مجالات بعيدة كل البعد عن اختصاصاتهم والتي لاتدر عليهم الا القليل من المال وذلك من اجل استمرار البقاء فيما يعيش اخرون في اوقات فراغ يومية مملة بسبب البطالة وبذلك تنعكس صورة القلق والاكتئاب والتوتر على هذه الشريحة .مراسلتنا في عمان (فائقة رسول سرحان) تابعت هذه الحالات والتقت بالعديد من الأمهات والشباب المتواجدين في ألأردن ووافتنا بالتحقيق التالي..

الأضطرابات النفسية بسبب الأغتراب كان موضوع حلقة هذا اليوم من برنامج (أجيال) شاركتنا فيها مراسلتنا في عمان (فائقة رسول سرحان).. شكرا وتحية منها لمستمعينا ومني ايضا (فريال حسين) والمخرج (ديار بامرني)..

على صلة

XS
SM
MD
LG