روابط للدخول

المالكي يدعو أبناء العشائر العراقية إلى الوقوف مع الدولة في مكافحة الفساد


ناظم ياسين

قال رئيس الوزراء العراقي نوري كامل المالكي في كلمة ألقاها خلال المؤتمر التأسيسي الأول لعشائر بني تميم السبت إنه لا يرغب بما وصفه بدستور "جامد" وغير قابل للتغيير أو التعديل ولا بدستور "مائع" لأنه لا يبني دولة، على حد تعبيره.
وأضاف أن العراق يحتاج إلى دستور وسَط قائم على إمكانية إجراء التعديل عليه داعياً في الوقت نفسه إلى عدم التشاؤم من إجراء التعديل بسبب وجود الطرق القانونية له.
وأفاد بيان حكومي بأن المالكي دعا أبناء العشائر أيضاً إلى الوقوف مع الدولة في مكافحة الفساد الإداري والمالي "مثلما وقفوا إلى جانبها في مواجهة الإرهابيين والخارجين عن القانون"، بحسب تعبيره.


في بغداد أيضاً، دعا وزير الداخلية العراقي جواد البولاني السبت الكتل السياسية في البلاد إلى التعاون مع الحكومة من أجل السيطرة على الوضع الأمني واستقراره.
وقد ورَدت ملاحظة البولاني في مؤتمر صحافي خلال افتتاحه منظومة جديدة لطبع الجوازات الالكترونية.
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عنه القول إن "قواتنا الأمنية في تطور وتحسّن في الأداء" مضيفاً أن القوات العراقية "قادرة على مسك الملف الأمني في البلاد حسب الاتفاقية الأمنية" مع الولايات المتحدة والتي تنص على خروج القوات الأميركية من المدن العراقية بحلول حزيران المقبل.


أعلن مسؤول في الجيش العراقي السبت أن القوات الأمنية اعتقلت في البصرة شخصاً سعودياً يُشتبه في كونه قائداً بارزاً في تنظيم القاعدة.
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن المسوؤل العسكري العراقي الذي أدلى بتصريحاته شريطة عدم ذكر اسمه أن قوة خاصة من وزارة الداخلية ألقت القبض على المتهم السعودي وثلاثة من مساعديه العراقيين في أحد المنازل في منطقة أبو الخصيب قبل نقلهم إلى بغداد على متن طائرة عسكرية.


في تركيا، وجّهت محكمة في ديار بكر بجنوب شرقي البلاد إلى نحو 51 شخصا اعتُقلوا الثلاثاء في عملية أمنية استهدفت الأوساط الكردية وجّهت تهمة "الانتماء إلى منظمة إرهابية" في وقت مبكر السبت، بحسب ما أفاد مصدر قضائي تركي.
ونقلت فرانس برس عن المصدر الذي رفض الكشف عن هويته أن المحكمة قررت الإفراج عن اثنين من المشتبه فيهم.
وجاء في النبأ أن بين المتهمين ثلاثة نواب رئيس ابرز حزب كردي في تركيا، هو (الحزب من أجل مجتمع ديمقراطي)، المتهم بالارتباط مع المسلحين في حزب العمال الكردستاني التركي المحظور.


أعلن الرئيس التركي عبد الله غُل السبت أن بلاده ستقوم بتدريب وتأسيس قوات مسلحة محلية لحكومة الصومال.
يشار إلى أن تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي أرسلت سفينة إلى خليج عدن للمساعدة في الجهود الدولية التي تتصدى لقراصنة يهاجمون السفن على خطوط ملاحة رئيسية قبالة سواحل الصومال.
وفي مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الصومالي الزائر شيخ شريف أحمد، قال غُل إن "تركيا ستقدم الدعم لتشكيل قوات أمن صومالية وتدريبها وتوفير احتياجاتها الأخرى"، بحسب تعبيره.
كما نقلت وكالة رويترز للأنباء عنه القول إن تركيا ستدعم كذلك التعليم ومشاريع البنية الأساسية في الصومال.


نُسب إلى الرئيس السوري بشار الأسد قوله في مقابلة مع صحيفة نمساوية السبت إن بلاده على استعداد للتفاوض مع إسرائيل وفقاً لمبدأ "الأرض مقابل السلام".
وأضاف الأسد في تصريحات لصحيفة (دير ستاندارد) النمساوية نُشرت لمناسبة الزيارة التي سيقوم بها إلى فيينا نهاية الشهر الحالي إنه ملتزم بمبدأ الأرض مقابل السلام رغم ما وصفه بعدم وجود آمال كبيرة في الحكومة الإسرائيلية الجديدة.


في القاهرة، استعرض الموفد الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل مع الرئيس المصري حسني مبارك السبت الوضع الفلسطيني وجهود التسوية بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
وقال وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط خلال مؤتمر صحافي مشترك مع ميتشل إن المبعوث الأميركي اطلع مبارك "على نتائج اتصالاته ومشاوراته خلال جولته الحالية والتي بدأت بشمال أفريقيا وشملت الأراضي الفلسطينية وإسرائيل والتي ستتواصل لتشمل عددا من دول الخليج وبلجيكا".
وكان ميتشل كرر القول إثر اجتماعه مع مبارك "إن سياسة الولايات المتحدة منذ عدة سنوات تقوم على أن حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني يرتبط بحل الدولتين"، على حد تعبيره.


أحيَت إيران العيد السنوي لقواتها المسلحة السبت بعرض عسكري تقليدي وُصف بأنه متواضع ومختلف عن عروضٍ مماثلة سابقة.
وفي الخطاب الذي ألقاه لدى افتتاح العرض في جنوب طهران، قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إن الأمة الإيرانية "تدعم السلام والأمن" لجميع الدول.
كما نُقل عنه القول إن قوات بلاده "ضامنة للأمن في المنطقة" مضيفاً أن الأمة الإيرانية "مستعدة للمشاركة بشكل كبير في إدارة العالم وإحلال الأمن المبني على العدالة في مواقع مختلفة من الأرض"، بحسب تعبيره.


في لندن، أفاد تقرير إعلامي بأن الجيش الإسرائيلي يستعد لشن ضربات جوية واسعة النطاق ضد منشآت نووية إيرانية في حال أصدرت الحكومة الإسرائيلية الجديدة أمرا بذلك.
ونقل التقرير المنشور في صحيفة (تايمز) البريطانية عن مسؤول إسرائيلي في مجال الدفاع قوله "إن إسرائيل تريد أن تكون واثقة من انه في حال تلقى جيشها الضوء الأخضر، فإنه يمكنها ضرب إيران في غضون أيام قليلة أو حتى ساعات. وهي تستعد على جميع المستويات لهذا الاحتمال"، بحسب تعبيره.


ذكر محامي الصحافية الأميركية من أصل إيراني روكسانا صابري في تصريحاتٍ بثتها رويترز السبت أن محكمة إيرانية أصدرت حكما على الإعلامية المتهمة بالتجسس لصالح الولايات المتحدة بالسجن ثمانية أعوام.
وكانت السلطة القضائية الإيرانية أعلنت في وقت سابق من الأسبوع الحالي أن صابري أُحيلت للمحاكمة يوم الاثنين في إحدى المحاكم الثورية المختصة بقضايا أمن الدولة. فيما وصفت الولايات المتحدة التهم الموجهة لصابري بأن "لا أساس لها من الصحة" مطالبةً بالإفراج الفوري عنها.
وأوضح محاميها عبد الصمد خرامشاهي أنه سوف يستأنف الحكم.


أعلن الرئيس الأميركي باراك اوباما أن الولايات المتحدة تسعى نحو ما وصفها بـ"بداية جديدة" مع كوبا في إطار مرحلة جديدة من الشراكة الأميركية والحوار مع أميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي.
أوباما أعلن ذلك في كلمة ألقاها في القمة الخامسة للأميركيتين في ترينيداد وتوباغو الجمعة.
وقال الرئيس الأميركي في الجلسة الافتتاحية للقمة:
(صوت الرئيس الأميركي باراك أوباما)
"خلال العامين الماضيين، أعربتُ -- وأكرر اليوم – عن الاستعداد بأن تبدأ إدارتي محادثات مع الحكومة الكوبية في شأن العديد من القضايا التي تتراوح بين المخدرات والهجرة والشؤون الاقتصادية وحقوق الإنسان وحرية التعبير والإصلاحات الديمقراطية.
وأود التوضيح بأنني لا أرغب في إجراء محادثات لمجرد التحدّث. لكنني أعتقد أن بإمكاننا تحريك العلاقات الأميركية-الكوبية في اتجاهٍ جديد."

وعلى هامش المؤتمر، تصافَح الرئيسان الأميركي باراك أوباما والفنزويلي هوغو شافيز.
وفي تعليقه على مبادرة أوباما، قال شافيز:
(صوت الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز)
"أنني أقدّر بادرتَه بالاقتراب مباشرةً لمصافحتي. ولم يكن بوسعي أن أرفض مثل هذه البادرة الحساسة. ولقد انتهزتُ الفرصة وقلتُ له نفس الشيء الذي قلتُه لبوش قبل ثماني سنوات عندما صافحتُهُ في قمة الأميركيتين في كندا وأبلغته أنني أريد أن أكون صديقك."

وبعد مصافحة الأمس، قام الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز بمصافحة نظيره الأميركي باراك اوباما مجدداً السبت خلال لقاء ضمّ أوباما مع عدد من زعماء دول أميركا الجنوبية.
كما أُفيد بأن شافيز أهدى أوباما كتاباً بعنوان "الشرايين المفتوحة لأميركا اللاتينية" لمؤلفه الشهير من أورغواي إدواردو غاليانو.


أخيراً، أكدت قوات حلف شمال الأطلسي في المحيط الهندي أن قراصنة صوماليين خطفوا سفينة بلجيكية يوم السبت.
ونقلت رويترز عن ضابط بحري في الحلف أن السفينة (بومباي) على متنها طاقم مؤلف من بلجيكييْن وأربعة من رعايا كرواتيا ودنمركي واحد وثلاثة فلبينين.

على صلة

XS
SM
MD
LG