روابط للدخول

مجلس النواب ينتخب رئيسه الجديد الأحد، وقذائف هاون على حي سكني بجسر ديالى


كفاح الحبيب

يعقد مجلس النواب العراقي جلسة الاحد لإنتخاب رئيس له وفق الاقتراع السري.
المجلس أعلن في بيان ان باب الترشيح لرئاسته سيفتح من 16 وحتى 19 من الشهر الحالي، واشار الى ان آلية الاقتراع ستجرى على ثلاث مراحل، يتنافس في الاولى جميع المرشحين، ويفوز بالمنصب من يحصل على 138 صوتا زائداً واحد.
وتابع البيان ان جولة ثانية ستجرى في حال عدم الحصول على النسبة المذكورة، يشترك فيها المرشحان الحاصلان على اكبر عدد من الاصوات في المرحلة الاولى، وفي حال عدم حصول اي منهما على 138 صوتا، تجرى مرحلة ثالثة من الاقتراع يفوز فيها من يحصل على الأغلبية.


قتل أربعة أشخاص وأصيب ثمانية اخرون في هجوم بقذائف الهاون على حي سكني في منطقة جسر ديالى ببغداد.
الشرطة قالت أن عدد القتلى والمصابين مرشح للزيادة، فيما قال مسؤول في وزارة الداخلية إن أربع قذائف سقطت على منطقة سكنية في حي الرياض، قرابة الساعة الخامسة والنصف بعد ظهر الجمعة.


قال المبعوث الاميركي لعملية السلام في الشرق الاوسط جورج ميتشل، ان السلام الشامل والعادل في المنطقة يمثل مصلحة قومية اميركية.
وقال ميتشل في مؤتمر صحافي مشترك في رام الله بالضفة الغربية مع كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ان الولايات المتحدة ملتزمة بحل الدولتين وترى انه لا يوجد حل غيره للصراع في الشرق الاوسط.
واضاف ميتشل ان الولايات المتحدة ملتزمة باقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة كاملة تحقق تطلعات الشعب الفلسطيني.


اعتقلت الشرطة التركية ثلاثة وأربعين شخصاً في مدن إزمير وباتمان وأنقرة للإشتباه في انتمائهم الى حزب العمال الكردستاني المحظور في ثاني عملية تستهدف اوساط المتمردين الاكراد خلال اسبوع.
وكالة انباء الاناضول التركية ذكرت ان الشرطة قامت بتفتيش مقر حزب المجتمع الديموقراطي في اسطنبول، لجمع معلومات حول المعتقلين.
وكان ثلاثة وخمسون شخصاً اعتقلوا الثلاثاء، بينهم اعضاء بارزون في حزب المجتمع الديمقراطي الكردي الذي يشغل 21 مقعدا في البرلمان التركي من أصل 550 في 12 مدينة في اطار عملية مطاردة حزب العمال الكردستاني.


يلتقي الرئيس الاميركي باراك أوباما الجمعة مع نظرائه رؤساء دول أمريكا اللاتينية والكاريبي في قمة الأميركيتين التي تعقد في ترينيداد وتوباغو.
القمة التي يحضرها 34 زعيماً، سيتركز جدول أعمالها على الازمة المالية العالمية والطاقة والتحديات الامنية، في وقت أوضح أوباما انه على الرغم من استعداد ادارته لفتح باب المصالحة مع كوبا، الا انها تنتظر من الجانب الكوبي تقديم لفتات في المقابل بالافراج عن السجناء السياسيين وتحسين سجلها في حقوق الانسان.
من جهته أبدى الرئيس الكوبي راؤول كاسترو إستعداد بلاده للحوار مع الولايات المتحدة، وقال في فنزويلا:
"سبق وأن عبّرنا للإدارة الأميركية في السر والعلن عن رغبتنا في مناقشة أي شيء: حقوق الإنسان وحرية الصحافة والسجناء السياسيين، أي شيء يرغبون في بحثه، ولكن في ظروف متساوية، وحتى من دون أدنى خرق يلقي بظلاله على سيادتنا، ودون أدنى انتهاك لحق الشعب الكوبي في تقرير مصيره."


قال الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف ان المناورات العسكرية لحلف شمال الاطلسي المقررة الشهر المقبل في جورجيا خطيرة ومن شانها إعاقة جهود اعادة بناء العلاقات مع التحالف الغربي.
ميدفيديف قال في مؤتمر صحفي عقده في موسكو:
"من الواضح أن مثل هذه الأعمال يشير إلى استعراض العضلات وتعزيز العنصر العسكري فيما الوضع في القوقاز متوتر للغاية.. هذا القرار يبدو أنه متسم بقصر النظر ولا يوحي بالشراكة في سياق العلاقات بين روسيا وحلف الناتو".
يذكر ان مناورات حلف شمال الاطلسي المقررة في الفترة بين السادس من ايار والاول من حزيران تشمل 1300 جندي من تسع عشرة دولة.


يزور وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف كوريا الشمالية الاسبوع المقبل في الوقت الذي تسعى قوى اقليمية لنزع فتيل التوتر بعدما أطلقت بيونغيانغ صاروخاً طويل المدى.
مصدر في الخارجية الرروسية أكد ما ذكرته صحيفة كورية جنوبية عن أن لافروف سيتوجه الى بيونغيانغ، لكنه رفض التعليق على الهدف من الزيارة مشيراً الى حساسيتها.
وكان المفتشون النوويون التابعون للامم المتحدة غادروا كوريا الشمالية الخميس بعدما قالت بيونغيانغ انها ستقاطع محادثات نزع السلاح النووي وتطرد المفتشين وتستأنف العمل في مصنعها الذي ينتج البلوتونيوم لصنع أسلحة نووية.


تعهد الرئيس الباكستاني اصف علي زرداري بمحاربة الحركات المسلحة فيما سعى للحصول على معونات من مانحين في اجتماع يعقد في طوكيو يهدف الى تحقيق الاستقرار في بلاده.
وذكر بيان في ختام جلسة عقدت صباح الجمعة ان أصدقاء إسلام أباد وحلفاءها أعربوا عن دعمهم لجهود باكستان للمضي قدما في اصلاحات اقتصادية بتعزيز الاصلاحات السياسية والخصخصة بالاضافة الى زيادة النمو في القطاع الخاص والمحاسبة والشفافية.
رئيس الوزراء الياباني تارو اسو الذي التقى زرداري قال أمام الاجتماع:
"لا يمكن تصور أن يكون هناك إستقرار في باكستان دون ترسيخ الإستقرار في أفغانستان، والعكس صحيح أيضا.. الأمن على طول خط الحدود هو المهم، وأود هنا التأكيد على ان المجتمع الدولي يدعم الستراتيجية الشاملة لأفغانستان وباكستان."


أصدر وزير الدفاع الياباني ياسوكازو هامادا أمراً لسلاح الجو بتجهيز طائرات مراقبة للانضمام الى المعركة الدولية ضد القرصنة قبالة سواحل الصومال.
متحدثة باسم وزارة الدفاع اليابانية قالت أن طائرتين على الاقل ستتوجهان الشهر المقبل الى قاعدة في جيبوتي جارة الصومال مع 150 من أفراد الطاقم والفرق المعاونة.
وكانت وسائل اعلام يابانية افادت بان طائرات المراقبة اليابانية ستوفر المعلومات لمدمرتين يابانيتين ترافقان السفن التجارية اليابانية في المنطقة وانها قد تتبادل المعلومات مع قوات دول أخرى لها أكثر من 12 سفينة في دوريات في المنطقة.


قال دبلوماسي أميركي رفيع إن الولايات المتحدة ستدفع نفقات قوة الامن الناشئة للحكومة الصومالية مع سعي واشنطن لتعزيز عملية السلام الهشة في البلاد.
القائم باعمال مساعد وزيرة الخارجية للشؤون الافريقية فيليب كارتر أكد ان إدارة الرئيس باراك اوباما تريد التركيز على امن الصومال على المدى الطويل وفي الوقت نفسه محاربة ظاهرة القرصنة قبالة سواحله.
كارتر الذي يمثل الولايات المتحدة في مؤتمر لمانحي الصومال يعقد في 23 من نيسان في بروكسل، سيناقش مشكلة القرصنة وغيرها من المخاطر الامنية الى جانب افضل السبل التي يمكن للمجتمع الدولي من خلالها المساعدة في تحقيق استقرار الصومال.

على صلة

XS
SM
MD
LG