روابط للدخول

(حوار موسيقي بين العراق والولايات المتحدة)


فريال حسين

سعدت اوقاتكم مستمعينا لأعزاء في رحلتنا الأسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم تحمل عنوان (لقاء النغمة العراقية الأمريكية)حيث أستضافت بغداد فرقة(آلفن) للجاز الأمريكية التي شاركت العزف مع فرقة دجلة العراقية لتمتزج الثقافات وتذوب الخلافات..

(ليث احمد)

لاشك من أن الأستماع الى الموسيقى يمنح النفس القدرة على الغوص الى أبعد نقطة حسية، والموسيقى لغة عالمية يتخاطب بها سكان العالم أجمع ، دون أن تحول عوامل الأختلاف في فهمها، لكونها لغة لاتحتاج الى فهم في الأصول ولا المام بالقواعد الصارمة، فهي تقدم رسالة أنسانية تستحث العواطف والمشاعر.. فعندما تتكلم الآلات فأنها لاتشتم ولاتصرخ ولاتوجه أهانة لأحد، لكونها ملائكية بطبعها، ومن هذا المنطلق بدأ حوار ثقافي بين العراق والولايات المتحدة.. وهذه المرة عبر الموسيقى، حيث استضافت بغداد فرقة (آلفن) للجاز الأمريكية التي شاركت العزف مع فرقة دجلة العراقية لتمتزج الثقافات وتذوب الخلافات.(موسيقى)

في حلقة هذا من برنامج (أجيال) نبتعد أعزائي قليلا عن همومنا ومشاكلنا ومفاهيمنا وحتى عادتنا بين الماضي والحاضر..ونتوقف في أستراحة مضمخة بأنغام موسيقى الجاز الأمريكي ممزوجة بموسيقى التراث العراقي بآلاته الشرقية، لنجد مشتركات ستكون نقطة تحول في طبيعة العلاقات العراقية الأمريكية ،بعيدا عن جعجعة السلاح وأصواته الناشزة..(مراسلنا في بغداد-ليث أحمد) التقى بمن أحيوا هذه التجربة الفريدة، كان أولهم عازف العود في فرقة دجلة للموسيقى الشرقية(دريد الخفاجي)..

لقاء النغمة العراقية الأمريكية كان عنوان حلقة هذا اليوم من برنامج (أجيال) شاركنا فيها مراسنا في بغداد (ليث أحمد).. شكرا وتحية منه لمستمعينا ومني ايضا (فريال حسين) والمخرج (نجيب بالاي)..

على صلة

XS
SM
MD
LG