روابط للدخول

مراسيم توديعية في اربيل لرفات عدد من ضحايا الأنفال بعد إعادتها من المقابر الجماعية في النجف


عبد الحميد زيباري – أربيل

جرت امام برلمان كردستان يوم الاحد مراسيم توديعية لعدد من رفات ضحايا عمليات الانفال من الذين عثروا عليهم في مقابر جماعية بمدينة النجف الاشرف في العام الماضي وكانت رفاتهم اعيدت الى اقليم كردستان في العام الماضي.
وقام رئيس البرلمان عدنان المفتي رئيس برلمان كردستان ونائبه كمال كركوكي وعدد من اعضاء البرلمان بوضع اكاليل من الزهور على رفات الضحايا الذين وضعوا في سيارات خاصة لنقلها الى مدينة كلار عبر مدن كركوك ثم السليمانية وبعدها ليوارون الثرى بعد يوم غد الثلاثاء في مراسيم من المقرر ان يحضرها ممثل عن حكومة اقليم كردستان وممثل عن الحكومة الاتحادية.
وفي تصريح للصحفين عقب انتهاء المراسيم امام برلمان كردستان قال عدنان المفتي رئيس البرلمان: اليوم نودع رفات كوكبة اخرى من شهداء ضحايا الانفال وبعد غد تمر ذكرى عمليات الانفال سيئة الصيت التي نفذتها السلطة الدكتاتورية المنهارة ضمن سياسة استهدفت ابادة شعب كردستان وطموحاته.

واشاد المفتي بدور المحكمة الجنائية العراقية الخاصة بمحاكمة مسؤولي النظام العراقي السابق واعتبار عمليات الانفال، الابادة الجماعية ضد الشعب الكردي في العراق واضاف: هؤلاء الذين نفذوا هذه الجرائم نراهم عبر شاشات التلفزيون يساقون الى المحكمة وينالوا جزائهم العادل وهناك من حكم عليه اكثر من مرة بسبب هذه الجرائم وليكن العالم شاهدا على هذه الجرائم وليكن شعبنا وجيلا بعد جيل يتذكر هذه المأساة ومصرًا اكثر في رص صفوفه والعمل الجاد الصميم على تحقيق الاهداف التي نناضل من اجلها جميعا.

الى ذلك قال مدحي المندلاوي وزير الانفال والشهداء وكالة في حكومة اقليم كردستان العراق ان رفات الضحايا سيوارون الثرى بعد غد الثلاثاء في مراسيم خاصة وفي الذكرى الحادية والعشرين لهذه العمليات واضاف في تصريح لاذاعة العراق الحر: عدد هم 187 شهيدا هؤلاء الان في طريقهم الى مدينة كركوك ومنها الى السليمانية وبعد يوم غد سيوارون التراب في منطقة كرميان بعد غد.

يذكر ان الحكومة العراقية عثرت على هذه الجثث في مقبرة جماعية في مدينة النجف الاشرف واعيدوا في مراسيم خاصة الى اقليم كردستان في يوم 20 -11 من العام الماضي 2008 وابقوهم في اربيل لحين تحضير مقبرة خاصة بهم في مدينة كلار حيث مسقط راسهم.

على صلة

XS
SM
MD
LG