روابط للدخول

قائمة مطالب الناخبين تنتظر أعضاء برلمان كردستان الجديد


أحمد الزبيدي – أربيل

توفير الخدمات وفرص عمل وتقليل البطالة والابتعاد عن الفساد الإدراي - هكذا تنوعت مطالبات المواطنين الكرد من أعضاء المجلس الوطني الكردستاني الجدد الذين من المقرر انتخابهم خلال الأسابيع القليلة القادمة في إقليم كردستان العراق.

المواطنون طالبوا أيضاً بأن تكون القائمة المفتوحة هي سبيل الانتخابات، كما انساب على لسان المواطن شيرزاد.

المفوضية العليا للانتخابات في العراق بالإضافة إلى فرعها في الإقليم أكدت في أكثر من مناسبة على أن الاستعدادت قائمة على قدم وساق من أجل إجراء الانتخابات على أكمل وجه،
كما أن حكومة الإقليم أيضاً أكدت وعلى لسان أعلى الهرم السلطوي فيها بأنها ستقدم كل العون اللازم من أجل إنجاح الانتخابات وضرورة الابتعاد عن عمليات التزوير التي قد تسيئ إلى سمعة الإقليم قبل أن تسيئ إلى الجهات الحزبية.

وهذا ما دفع المواطنين للاعتقاد بأن الانتخابات القادمة ستكون أفضل من سابقاتها كما جاء على لسان المواطن أو سفين.

أما المواطن قادر عزيز الذي عاش معظم حياته في العاصمة بغداد وعاد إلى مسقط رأسه أربيل بعد أن شهدت العاصمة اضطرابات أمنية بعد عام 2005، فقد ربط بين المشاركة بالانتخابات وبين أداء المسؤولين الحاليين.

يذكر أن قانون الانتخابات الخاص بإقليم كردستان العراق، كانت قد شهدت عملية إقراره الكثير من السجالات السياسية، كما شهد القانون عدداً من التعديلات التي سبق وأن طالب بها رئيس الإقليم مسعود بارزاني، كما أن ممثلي المفوضية العليا المستقلة للانتخبات في إقليم كردستان العراق أعلنوا امتعاضهم من عدم إقرار الحكومة المركزية للتخصيصات المالية اللازمة للانتخابات في الإقليم.

على صلة

XS
SM
MD
LG