روابط للدخول

عادل عبد المهدي يلتقي مسعود برزاني لبحث القضايا الخلافية بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان


عبد الحميد زيباري – أربيل

قال عادل عبدالمهدي نائب رئيس الجمهورية العراقي ان زيارته الحالية لاقليم كردستان العراق جاءت من اجل النظر في بعض القضايا العالقة بين اربيل وبغداد.
واشار بعدالمهدي خلال تصريحات ادلى بها الى ذاعة العراق الحر يوم السبت انه قدم ملخصا لهذه المشاكل الى مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان الذي اجتمع معه يوم امس الجمعة في مقره بمصيف صلاح الدين واضاف نائب رئيس الجمهورية العراقي قائلا:
يقينا طرحت مسائل لتقريب وجهات نظر لحل بعض القضايا العالقة لتوحيد الصف ومواجهة لحل بعض القضايا العالقة لتوحيد الصف لمواجهة التحديات بشكل مشترك لازالة بعض سوء الفهم الذي يتولد بين حين وقت واخر ونحن منذ عقود من الزمن نعمل سوية في هذا المشروع الوطني سواء كنا في المعارضة او كنا في الحكم دائما نعمل على ازالة الاشكالات الموجودة واضاف انه قدم للبارزاني ملخص ركز على تصفية الاجواء وتوحيد القوى والصف لعمل مشترك يتجاوز الصعوبات التي نواجهها.
من جانبه اكد فلك الدين كاكايي وزير الثقافة في حكومة اقليم كردستان على اهمية زيارة نائب رئيس الجمهورية العراقي للاقليم ووصفها بالايجابية نحو ازالة الخلافات الموجودة بين الطرفين: اعتبر زيارة موقفة وايجابية ومايجري من حوارات وهي مفيدة جدا وستحل قريبا بالحوار هذه الزيارة ستمهل لمعالجة جميع المشاكل واعمق من حد الدستور ومن كل شيء واتصور ان هذه الخلافات ستحل الان، ونحن مشاكلنا قليلة واتصور انها في طريقها للحل.

كما ينتظر اقليم كردستان العراق زيارة وفد من حزب الدعوة العراقي الذي يراسه الدكتور نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي لبحث الخلافات الكوجودة بين اربيل وحكومة المالكي في بغداد والتي تتركز على صلاحيات حكومة الاقليم ومسالة العقود النفطية التي ابرمتها حكومة الاقليم مع الشركات الاجنبية والمادة 140 الدستورية المتعلقة بكركوك.

على صلة

XS
SM
MD
LG