روابط للدخول

معرض تشكيلي لطالبات مدرسة المتميزات في تكريت


عبد الله أحمد – تکريت

عشرات الأعمال الفنية من رسم ونحت وكتابة بالخط العربي وأخرى يدوية كحياكة والصناعات الجلدية نفذتها طالبات مدرسة المتميزات للبنات من خلال معرض كبير أقيم في مدرستهم وسط تكريت المعرض الذي حظره مسئولون محليون وعدد كبير من الأهالي بين إبداعات ومواهب الطالبات التي تفنن في تقديم أعمالهن الفنية بالرغم من افتقار المدرسة أصلا إلى مدرسة التربية الفنية كما تشير مديرة مدرسة المتميزات للبنات باكزه محمد "فكرة المعرض هو ابدعات ونتاجات الطالبات وأعمالهن الفنية والمعرض أنا أعده هو تبا للمستحيل لان المدرسة تفتقر لمدرسة الفنية وقد ساعدت السيدة عروبة عبد اللطيف المعلمة في أحدى المدارس الابتدائية في تقديم المعرض وسوف نقوم أيضا بتقديم مهرجان فني ومعرض فني أخر مستقبلا"

أزياء عربية وأخرى كردية وأزياء أخرى غيرها كهندية عكست حضارة وتقاليد الأمم ارتدتها طالبات مدرسة المتميزات خلال افتتاح المعرض والتي كانت من صنعهن وقد عدت بعض الطالبات مشاركتهن في هذا المعرض هو لحبهن الكبير للفن إلى جانب حبهن للكتاب كما تقول الطالبة هناء علي"الطالبة رأوا المعرض وعرفوا أن الجهد لابد أن يبذل لكي يكون هناك إبداع يعمل على حل جميع العقبات التي تعرضهن مستقبلا وكذلك الحال مع الفن"

معلمة الفنية عروبة عبد اللطيف التي جاءت من أحدى المدارس الابتدائية في تكريت لمساعدة طلبات مدرسة المتميزات في تنفيذ أعمالهن الفنية أشارت إلى أن الطالبات هن أيضا يمتلكن الأفكار الفنية الجيدة التي أفادت المعرض بشكل كبير وجعلته يبدو بصورة أفضل "العمل كان كخلية النحل وبمساعدة كبيرة من مديرة المدرسة والطالبات وهو ما أدى إلى نجاح المعرض وكان الهدف هو أن يتميز المعرض كاسم المدرسة"
توفير الأجواء المناسبة والمستلزمات الضرورية للطلبة لإطلاق مواهبهم وإبداعاتهم سواء في مجال الفن أو في مجال الرياضة أو حتى في مجال العلوم المختلفة هو ما يتمناه الطلبة والكوادر التدريسية من مديرية تربية صلاح الدين.

على صلة

XS
SM
MD
LG