روابط للدخول

قائد صحوة الجنوب لإذاعة العراق الحر: بداية الأسبوع القادم سيشهد عقد مؤتمر خاص لطمأنة الصحوات.


عماد جاسم - بغداد

فيما أعلن الجيش الأمريكي الأربعاء الأول من نيسان انه استكمل نقل ملف الصحوات إلى الحكومة العراقية، كشف قائد صحوة جنوب بغداد مصطفى كامل في تصريحات خاصة بإذاعة العراق الحر، كشف عن استعدادات تجري لعقد مؤتمر بداية الأسبوع المقبل سيضم مسئولين عن الأجهزة الأمنية وأبناء العراق من مجالس الصحوات. يأتي هذا في الوقت الذي أعربت فيه أطراف سياسية عن قلقها من ملاحقة عناصر وقادة الصحوات على خلفية العمليات الأخيرة التي شهدتها منطقة الفضل في العاصمة بغداد.. (عماد جاسم والتفاصيل...)

اثارت عملية اعتقال قائد صحوة الفضل عادل المشهداني ردود افعال متباينه فالبعض وجد ان التوقيت لم يكن مناسيا من قبل الحكومة بعد استتباب الامن اما البعض الاخر فيرى ان من الضروري تنظيف عناصر الصحوة من الخارجين عن القانون وهناك من تخوف من تصاعد اعمال العنف مجددا من قبل الموالين او الذين لديهم ولائات لقادة الصحوة ومنهم المشهداني المعتقل الان عند الاجهزة الامنية
ولم ينكر قائد صحوة جنوب بغداد مصطفى كامل شبيب
وجود مخاوف من تحرك الحكومة لملاحقة عناصر الصحوة الذين توجه الان عليهم دعوى قضائية يرى انها من تدبير القاعدة التي اندحرت بضريات الصحوات وتحاول الان الانتقام بتحرض الناس باقامة دعاوى قضائية الهدف منها زرع الخوف والتشكيك بنزاهة الصحوات ومن ثم زعزعة الامن، مطالبا الحكومة بايقاف القضايا الموجه ضد عناصر الصحوة التي تخص الفترة الماضية اي فبل انضمام هذه العناصر الى الصحوة
اما الدكتور تحسين الشيخلي الناطق المدني باسم خطة فرض القانون
فاستبعد ان يوجد اي توجه للحكومة لملاحقة عناصر الصحوات وان ما حدث في اعتقال المشهداني قائد صحوة الفضل لن يؤثر على مستوى العلاقة والتنسيق مع رجال الصحوات الذين اثيتوا حرصهم على مقاتلة القاعدة
وان الدولة تثمن فيهم هذه البطولة لكن لا يوجد اي شخص فوق القانون وان ماحصل للمشهداني، هو تنفيذ لامر قضائي بعد ان رفعت بحقه قضايا عديدة لتجاوزه على حقوق الناس، لذا فان القانون سياخذ مجراه اصوليا مثلما يفعل القضاء ذالك مع كل الناس
والحكومة ستطمئن رجال الصحوة في اجتماعات قادمة انها لن ولم تستهدف رجال الصحوات بل ستكون دائما الساندة لهم.

على صلة

XS
SM
MD
LG