روابط للدخول

الأجهزة الأمنية بالتعاون مع بلدية تكريت تنفذ ثلاث حملات لتنظيف المدينة


عبد الله أحمد – تکريت

من اجل أن تكون مدينة تكريت في صورة أجمل وأبهى شرعت مديرية بلدية تكريت وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية بتنفيذ حملات رفع الأنقاض وغسل الشوارع في مدينة تكريت وفي شوارعها الرئاسية وقد كان لشارع الأربعين نصيب من هذه الحملات التي كانت هي الثالثة من نوعها بعد أن سبقت بحملتين نفذت في أطراف المدينة كما يشير مسئول الحملة في بلدية تكريت قصي حامد الذي قال "مديرية شرطة تكريت ومديرية المرور والدفاع المدني شرعت في مساندة البلدية في حملتها للنظافة ورفع الأنقاض وهي الحملة الثالثة واليوم نحن في شارع الأربعين للمباشرة في الحملة وبدعم من المسئولين والمجلس البلدي"

وبالإضافة إلى الواجبات الأمنية التي تنفذها قوات الشرطة العراقية في تكريت ليل نهار عملت قوات الشرطة على تنفيذ حملات التنظيف لتكون خطوة نحو خدمة المواطنين كما يقول الملازم في شرطة تكريت لؤي عزيز "دور رجال الشرطة فضلا عن مطاردة الخارجين عن القانون وحماية امن المدينة نقوم بتعاون مع البلدية في حملات النظافة من اجل خدمة جميع المواطنين وفي شتى المجالات "

المواطنون في مدينة تكريت عبروا عن فرحهم وهم يرون حملات النظافة تعم في مدينتهم التي عانت من الإهمال وتراكمت فيها النفايات وتمنوا على الجهات ذات العلاقة استمرار حملات التنظيف التي هي أولا وأخيرا تبعث الراحة في النفوس كما تول المواطنة أم سعد"مبادرة جيدة في تنظيف الشوارع ونحن نسعد وترتفع معنوياتنا لكونها تدل على استقرار الأمن ونتمنى استمرار هذه الحملات وعدم توقفها"

بعض الموطنين في تكريت طالبوا الجهات المسئولة في البلدية بضرورة شمول جميع مناطق المدينة الةى حملات النظافة وليس فقط شوارعها الرئيسة التي تكون محط نظر المسئولين وطريق مرورهم كما يقول الحاج لويس ناصر "يجب أن تكون النظافة شاملة لكل المدينة وليس فقط الشوارع الرئيسة لأنه يعتمد على كل الأشخاص سواء من الحكومة أو من الأهالي في تعاون الجميع لضمان نظافة تكريت".

العمل على تنظيف شوارع مدينة تكريت وباستمرار من قبل مديرية البلدية والتي تعكس جمالية المدينة هو دليل أخر على تحسن الوضع الأمني فيها بنظر المواطنين والمراقبين للوضع الأمني والخدمي في المدينة.

على صلة

XS
SM
MD
LG