روابط للدخول

بفضل تردي تنقية المياه .. عودة "الحِبّ" الفخاري إلى بيوت الكوتيين!


سيف عبد الرحمن – الکوت

أنعش التردي في نوعية مياه الشرب التي تضخ لمواطني الكوت، أنعش سوق عبوات مياه الشرب ودفع المواطنين إلى ابتكار طرق تنقية وتصفية الماء لجعله صالحاً لهم ولعوائلهم ومجنباً إياهم أمراض التلوث ومشاكلها. ولعل اللجوء إلى استخدام "الحِب" الفخاري التقليدي كان أحد الحلول التي أنعشت سوق بيع الحب بأحجامه الثلاثة كما يقول الكواز حسين العزاوي.

على صلة

XS
SM
MD
LG