روابط للدخول

ملف المفصولين السياسيين لم تطوَ صفحاته بعد


محمد كريم – بغداد

"أوقفوا عمل لجنة التحقق وأعيدونا إلى وظائفنا" - هذا بعض ما كتب على اللافتات التي حملها حشد من المفصولين السياسيين خلال التظاهرة الحاشدة التي غصت بها ساحة الفردوس وسط العاصمة بغداد صباح السبت للمطالبة بإلغاء لجنة التحقق التي شكلتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء العراقي مؤخرا بهدف تدقيق معاملات طالبي العودة إلى وظائفهم من المفصولين السياسيين إلى جانب البت بأحقية من عادوا إلى وظائفهم ببقائهم فيها من طردهم إذا ما تم التأكد من عدم اضطهادهم من قبل النظام السابق.

وتحدث رئيس منظمة المفصولين السياسيين الجهة الراعية للتظاهرة هاشم عبد الله عن أبرز مطالب المتظاهرين، ومن بينها تفعيل قرارات سلطة الائتلاف السابقة الخاصة بإعادة المفصولين.

وقد وجد المفصولون السياسيون في التظاهرة منبرا لبث معاناتهم التي تنوعت أشكالها،
فكان منها معاناة من لم يتمكنوا حتى الآن من العودة إلى وظائفهم بسبب روتين الإجراءات كما حصل مع المواطنة أم فاطمة، إلى جانب معاناة التفرقة في المعاملة التي يعيشها من عادوا إلى وظائفهم، ناهيك عن تساؤلات أولائك المفصولين عن الأسباب وراء تسهيل عودة المفصولين من البعثيين السابقين وعرقلة عملية عودتهم كما جرى مع المفصول باسم عزيز.

على صلة

XS
SM
MD
LG