روابط للدخول

جولة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 25 اذار


محمد قادر

اشارت جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي الى ما وعد به الرئيس التركي عبد الله غول قبيل مغادرته بغداد من مضاعفة حصة العراق المائية خلال العام الحالي. في زيارة وصفها رئيس الجمهورية جلال طالباني بالناجحة.
اما فرياد رواندزي رئيس تحرير جريدة الاتحاد الناطقة باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني فقد اشار في مقالة له الى ان الرئيس التركي الذي لم يتردد بنطق كلمة كردستان مرتين ويجلس مع رئيس حكومة اقليم كردستان، يدرك جيداً بان هذه الكلمة لم تعد ممنوعة من التداول ونطقها لم يعد مجازفة، لكن يظل هاجس قنديل وجبال هكاري، (كما يقول رواندزي) باقياً مع كل ظلاله الثقيلة ما لم تتسع مساحة الجرأة والشجاعة في سياسة حزب العدالة والتنمية للم شمل الجميع بمن فيهم الذين يلبسون الملابس الخاكية في قنديل وهكاري عن طريق فتح ابواب الديمقراطية لهم ورمي الكرة على قمم هذه الجبال بدلا من رمي القنابل التي لا تنهي المشكلة ابداً.
على حد قول فرياد رواندزي في جريدة الاتحاد

صحيفة المدى وعلى صعيد آخر عرضت في صفحتها الاولى ما صرح به قائد صحوة الضلوعية ناظم الجبوري من ان تنظيم القاعدة بدأ باعادة ترتيب صفوفه وبدأ بتنفيذ عدد من الهجمات آخرها كان في (ابو غريب) ومجلس العزاء في جلولاء وتفجيرات اكاديمية الشرطة. لتضيف الصحيفة بان عمليات بغداد تقرر اعادة نشر القوات الامنية في (ابو غريب) لشن هجمات استباقية ضد (القاعدة).

هذا ونقرأ في المدى ايضاً ما كشف عنه مستشار الامن القومي موفق الربيعي من استراتيجية تعاون مشترك بين قوات الامن العراقية والجمعية العامة لصيادي وصقاري العراق للكشف عن تواجد الارهابيين واكداس اسلحتهم.

من جانب آخر تابعت صحف يوم الاربعاء خبر رفض رئيس الجامعة المستنصرية تقي الموسوي قرار وزير التعليم العالي والبحث العلمي باعفائه من منصبه واصفاً القرار بالمؤامرة الكيدية. ليقول الموسوي في اتصال هاتفي مع الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان (ان اعفاء رؤساء الجامعات لايتم الا بموافقة رئيس الوزراء). واشارت الصحيفة الى ان الموسوي رفض تسليم مهمات منصبه الى البديل الذي عينته الوزارة وهو عماد الحسيني الذي اكتفى بشرب الشاي ومغادرة الجامعة.
وبحسب ما ورد في صحيفة الزمان

على صلة

XS
SM
MD
LG