روابط للدخول

عبد الله غُل يفتح من بغداد أبواب الدور التركي المتعاظم في المنطقة، وأحزاب - معارضة وفصائل مسلحة تبدي استعدادها للمشاركة في العملية السياسية.


رواء حيدر وكفاح الحبيب

أهم محاور ملف العراق لهذا اليوم:

- عبد الله غُل يفتح من بغداد أبواب الدور التركي المتعاظم في المنطقة، وأحزاب
- معارضة وفصائل مسلحة تبدي استعدادها للمشاركة في العملية السياسية.

*************
رأى مراقبون أن زيارة رئيس تركيا عبد الله غُلْ إلى بغداد هدفت أولا إلى تعميق العلاقات مع العراق، وأيضاً إلى وضع حد لنشاطات حزب العمال الكردستاني التركي المعروف بـ (PKK) حين دعا قادة العراق، وبخاصة قادة إقليم كردستان إلى التعاون بشكل اكبر لوضع حد لنشاطات هذا الحزب.
ويرى مراقبون أن سلطات الإقليم أبدت استعدادها للتعاون، بعد أن التقى غل رئيس حكومة إقليم كردستان نجيرفان بارزاني الذي وصف المحادثات بأنها ناجحة، وأكد ما قاله الرئيس جلال طلباني عن ضرورة أن يوقف حزب (PKK) نشاطاته المسلحة، غير أن الصحفي الكردي سامي شورش رآى ان تخلي الحزب عن أسلحته يتأتى وفق ظروف معينة، منها أن تصدر الحكومة التركية عفواً عن المسلحين، وان تطبع تركيا علاقاتها مع إقليم كردستان العراق، وان يتم البحث عن دول لجوء تقبل عناصر الحزب التي لن يشملها العفو.. وأضاف في حديث لإذاعة العراق الحر:

(صوت سامي شورش)

شورش أكد إن مؤتمراً سيعقد في اربيل الشهر المقبل قال انه يمثل خطوة مهمة ستسهم في حل مشكلة حزب العمال الكردستاني:

(صوت سامي شورش)
ويرى مراقبون أن تعميق العلاقات التركية العراقية يمهد لأن تؤدي أنقرة دورا رائدا في المنطقة بعد انسحاب القوات الأميركية من العراق، كما يرى خبير الشؤون التركية محمد نور الدين في حديث لإذاعة العراق الحر:

(صوت خبير الشؤون التركية محمد نور الدين)

*************

ذكرت تقارير صحفية ان اربعة احزاب سياسية معارضة وخمسة فصائل مسلحة أبدت استعدادها للمشاركة في العملية السياسية الجارية في العراق.
التقارير نقلت عن مصادر حكومية وبرلمانية تأكيدها ان الحكومة تتجه الى ارسال وفود لحث قوى معارضة تمارس نشاطاتها السياسية في سوريا ومصر وبريطانيا على العودة الى البلاد والانخراط في المجتمع المدني ضمن مشروع المصالحة الوطنية.
وأكدت المصادر ان حوارات جرت مع عدد من الفصائل المسلحة اسفرت عن توافقات، وسمّت تلك الفصائل على انها الجيش الاسلامي وكتائب ثورة العشرين وجيش المجاهدين وانصار السنة وحماس العراق.
وكان رئيس الوزراء نوري المالكي، دعا في وقت سابق المعارضين إلى العودة إلى العراق، شاملاً بدعوته جميع الأطراف السياسية، وهو ما قيل حينها إنها تشمل حزب البعث المنحل.
مستمعينا الأعزاء، مزيد من الضوء على آخر ما توصلت إليه عملية الحوار مع تلك الجماعات المسلحة يلقيه مراسل إذاعة العراق الحر ببغداد حسن راشد عبر حوار أجراه مع عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب عمّر طعمة:

(تقرير حسن راشد - بغداد)
*************

اختتمت الثلاثاء اعمال المنتدى الاقتصادي الوطني الأول الذي عقد في بغداد على مدى ثلاثة أيام.
نائب رئيس الجمهوية طارق الهاشمي الذي رعى المنتدى قال في اختتام الفعاليات ان المشاركين خرجوا بتوصيات سيتم الاعلان عنها لاحقا بعد إطلاع مستشاري مجلس الوزراء عليها.
وكان المنتدى افتتح اعماله الاحد بحضور عدد من المسؤولين الحكوميين وأعضاء في مجلس النواب وخبراء في الاقتصاد قدموا أبحاثاً ومداخلات عن السياسات النقدية ومناخ القطاع التجاري في العراق، فضلاً عن عرض مفاهيم الاقتصاد المعاصر، ومواضيع اخرى تتعلق بالسياسة المالية والتقاطعات النقدية في المنظور الاقتصادي.
نظرة الى ملامح أعمال المنتدى الإقتصادي الأول في جلسته الختامية يلقيها مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد ليث أحمد:

(تقرير ليث أحمد - بغداد)

على صلة

XS
SM
MD
LG