روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم الاحد 22 اذار


أحمد رجب – القاهرة

اهتمت صحف القاهرة باحتفال ملايين العراقيين بعيد النوروز السبت الماضي وتوافدهم إلى الساحات العامة والحدائق والمتنزهات وإقامة احتفالات جماهيرية في الشوارع بمشاركة عدد من المطربين والفرق الشعبية، ما يعد مؤشرا جديدا على استقرار الوضع الأمني وعودة الحياة الطبيعية إلى هذا البلد الذي لازم أبناءه طوال ست سنوات كاملة مشاعر الخوف والرعب من عمليات القتل والعنف والتدمير التي شهدها، وتعكس المظاهر الاحتفالية التي تناولتها الصحف المصرية حالة السيطرة الأمنية التي صار العراق يتمتع بها أكثر من أي وقت مضى، كما تعكس رغبة العراقيين في التوحد شمالا وجنوبا وفي الوسط، إذ أنه من المعروف أن احتفالات عيد النيروز يهتم بها أكراد العراق، لكن صحف القاهرة تشير إلى احتفال الملايين من العراقيين على اختلاف مشاربهم بعيد النيروز الذي يدشن للربيع فصل البهجة والنماء.
وركزت صحيفة المساء شبه الرسمية على ما كشف عنه رئيس المؤتمر الوطني العراقي والنائب السابق لرئيس الوزراء العراقي أحمد الجلبي من أن إسقاط نظام صدام السابق تم بقرار أميركي وموافقة ضمنية من إيران، وذلك على عكس ما أبدته إيران في ذلك الوقت من معارضة شديدة لقرار غزو العراق، وتهديدها باستخدام سلاح حظر البترول في حال قيام حرب ضد العراق بشرط أن تمتنع ثاني أكبر دولة مصدرة للبترول هي الأخرى عن تصديره، في إشارة إلى السعودية، كما أبرزت المساء اعتراف الجلبي بأن المؤتمر الوطني العراقي الذي يتزعمه تقاضى أموالاً من وكالة المخابرات الأميركية والكونجرس، وقوله إن الأميركيين خلقوا ثقافة النهب المبرمج في العراق.
وفي تطور اعتبرته صحيفة الأهرام شبه الرسمية مهما أبرزت إعلان مستشار الأمن الوطني العراقي موفق الربيعي عن استعداد جماعة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة استخراج جوازات سفر لمغادرة الأراضي العراقية إلى أي مكان بالعالم وأن بغداد لن تجبر أفراد الجماعة على العودة إلى طهران‏، ويعكس اهتمام الأهرام بإعلان الربيعي رغبة العراق في إنهاء ملف عالق مع إيران ربما يكون مقدمة لتفاهمات جديدة بين البلدين.

على صلة

XS
SM
MD
LG