روابط للدخول

العراق يؤكد أن حزب البعث لا يمكن أن يكون شريكا في العملية السياسية


سميرة علي مندي

أهلا وسهلا بكم إلى ملف العراق، الذي يحمل العناوين التالية:
- العراق يؤكد أن حزب البعث لا يمكن أن يكون شريكا في العملية السياسية.
- إغلاق معسكر بوكا في تموز القادم وتسليم ملف المعتقلين بشكل نهائي إلى الحكومة العراقية مطلع العام المقبل.
******************
فيما يواصل ضباط من الجيش الأميركي تدريب منتسبي دائرة الإصلاح العراقية على إدارة السجون والتعامل بحرفية مع السجناء، رجحت القوات الأميركية إغلاق سجن «بوكا» في جنوب البصرة خلال صيف هذا العام بعد توزيع نزلائه بين سجني «كروبر» قرب مطار بغداد ومعتقل جديد يجري بناؤه في منطقة التاجي.
مجلة تايم الأميركية أشارت في عددها الأخير إلى أن معتقل معسكر بوكا الواقع بالقرب من البصرة سيتم إغلاقه في شهر تموز القادم وأن الأميركيين سينتهون من ملف المعتقلين العراقيين بشكل كامل ونهائي في مطلع العام القادم.
ويصف الجنرال ديفيد كوانتوك المشرف العام على المعتقلات الأميركية في العراق 3000 معتقل معزولين في أماكن خاصة بأنهم الأكثر خطورة بين المعتقلين، مشيرا إلى أن الحكومة العراقية تريد استلامهم بشرط توفر مذكرة قضائية تتيح حجزهم أو تقديمهم إلى المحاكم.
المجلة ذكرت أن عناصر من وكالة الاستخبارات المركزية CIA ومكتب التحقيقات الفيدرالي FBI ومؤسسات استخبارية أميركية أخرى تقوم إلى جانب السلطات العراقية، بجمع الإدلة الجنائية والبحث عن شهود لمقاضاة عدد من المعتقلين منذ شهر تشرين أول الماضي.
ويؤكد تقرير المجلة أن الجانب الأميركي نجح في إقناع القضاة العراقيين باعتماد أدلة جنائية مثل بقايا المتفجرات وبصمات الأصابع، بدلا من اعتماد الطريقة التقليدية التي تستلزم توفر شهادة شاهدين أو استحصال اعتراف من المتهم لتتسنى إدانته.
ويوضح المسؤولون الأميركيون في معسكر بوكا الذي يعد من أكبر السجون مساحة من بين المعتقلات الأميركية ويضم نحو 10 الآف نزيل من أصل نحو 14 ألف معتقل موجودين لدى القوات الأميركية، يؤكدون أنهم لن يسلموا المعتقلين لديهم إلا إلى تسعة سجون عراقية خاضعة لعمليات تفتيش منتظمة من قبل مندوبين من وزارة العدل الأميركية، وتتوافر على الشروط الإنسانية الأساسية.
وكانت العديد من المنظمات الحقوقية العالمية والمحلية عبّرت عن قلقها إزاء حقوق المعتقلين العراقيين لدى القوات الأميركية الذين سيتم نقلهم إلى السجون العراقية خلال 2009 وفقاً لمسودة الاتفاقية الأمنية العراقية الأمريكية.
يشار إلى أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تقوم بانتظام بمراقبة ظروف احتجاز حوالي سبعة آلاف معتقل والاطلاع على المعاملة التي يلقونها. جاكوب كيلينبرغر رئيس اللجنة أعلن الخميس أن السلطات العراقية منحت اللجنة الدولية الإذن بزيارة جميع أماكن الاحتجاز، مؤكدا أن زيارة المحتجزين ستبقى أولوية في عمل اللجنة الدولية داخل البلد حيث يقوم مندوبو المنظمة بزيارات منتظمة إلى أكثر من 000 27 شخص تحتجزهم الحكومة المركزية العراقية ، والقوات الأميركية والقوات متعددة الجنسيات في العراق، وحكومة إقليم كردستان.
سيداتي وسادتي لتسليط الضوء على حجم الاستعدادات الجارية لتسلم الحكومة العراقية ملف المعتقلين لدى القوات الأميركية بشكل نهائي وكامل ومدى جاهزية السجون والمعتقلات العراقية وافانا مراسل إذاعة العراق الحر ليث أحمد بالمتابعة التالية..
( تقرير ليث أحمد)
"من ضمن المحاور التي نصت عليها الأتفاقية الأمنية لسحب القوات الأميركية من العراق تسليم جميع ملفات المعتقلين المحتجزين لدى القوات المتعددة الجنسيات إلى الحكومة العراقية يرافقه أطلاق سراح من لم تثبت أدانته منهم في حين سيحول المتهمون إلى عهدة الحكومة، وفي هذا الأطار بحث وزير العدل داره نو الدين مع مدير المكتب الدولي للتحقيقات الجنائية جيس سليد ومسؤول الأرتباط الأميركي بوزارة العدل العراقية جوزيف فيرسك سبل التعاون في مجال تطوير أدارة السجون العراقية وتدريب الحراس الأصلاحيين ووسط هذه الجهود لازلت هنالك شكوك لدى ذوي المعتقلين من تحويل أبنائهم إلى الجانب العراقي خوفا من تعرضهم لعمليات تعذيب.
البعض الآخر وجد أن تحويل مسؤولية المعتقلين للجانب العراقي سوف يسرع من عملية أطلاق السراح لاسيما للذين أعتقلوا دون وجود أدلة على تورطهم بأعمال عنف وهو ماأشار إليه أحد ذوي المعتقلين.
أحد ضباط دائرة الأصلاح العراقية رفض الكشف عن أسمه أكد لأذاعة العراق الحر جاهزيتهم لأستلام مهام ادارة السجون العراقية وفقا لمعايير حقوق الأنسان.
ويقوم ضباط من الجيش الأميركي بتدريب منتسبي دائرة الأصلاح العراقية على ادارة السجون والتعامل بحرفية مع السجناء ويوضح قائد معسكر كروبر الجنرال روبرت كينون أن الضباط الأصلاحيين العراقيين يمتلكون مهارات معينة الآن وسوف يحصلون على خبرة تؤهلهم أكثر لأدارة السجون، كينون اكد ايضاً أن التدريبات تشمل كيفية التعامل مع السجناء وفقاً لمعايير حقوق الأنسان.
يذكر ان القوات الأميركية شرعت ومنذ مطلع شهر شباط الماضي بأطلاق سراح قرابة 1500 معتقل عراقي شهريا بعد الحصول على موافقة الحكومة العراقية ووصولاً إلى اطلاق سراح جميع المعتقلين مع حلول نهاية العام الجاري."

*********************
أصدر المكتب الخاص لرئيس الوزراء نوري المالكي يوم الخميس توضيحا لموقفه من حزب البعث أعلن فيه أن حزب البعث لا يمكن أن يكون شريكا في العملية السياسية وان وسائل إعلامية نسبت للمالكي كلاما لم يرد في حديثه.
من جهة أخرى استبعدت حكومة المالكي أن تؤدي جهود المصالحة مع بعثيين سابقين إلى عودة حزب البعث لممارسة نشاطه كقوة سياسية.
وقال الناطق باسم الحكومة علي الدباغ في تصريح لوكالة رويترز انه ليست هناك مشاكل مع الأفراد الذين يقبلون العملية السياسية السلمية. ولكنه أضاف انه لا الدستور ولا الشعب يقبل بعودة حزب البعث إلى ممارسة السياسة تحت أي اسم.
وتأتي هذه الإيضاحات في وقت أعلن الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى عقب اجتماعه مع المرجع الديني علي السيستاني في النجف انه لمس خلال محادثاته مع المسؤولين العراقيين تحولا في الموقف من اجتثاث البعث
صوت الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى
وكان رئيس الوزراء دعا في وقت سابق العراقيين المعارضين إلى العودة إلى العراق وتفعيل المصالحة الوطنية، ويؤكد عباس البياتي عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أن دعوة المالكي كانت واضحة وصريحة.
(صوت عباس البياتي)
إذاعة العراق الحر التقت الأكاديمي والمحلل السياسي هاشم حسن الذي لاحظ أن التوضيح الصادر عن مكتب المالكي وحديث الدباغ لوكالة رويترز وتصريحات الأمين العام للجامعة العربية في النجف تتناول مسألة هامة ذات أبعاد إقليمية ودولية.
صوت الأكاديمي والمحلل السياسي هاشم حسن
وأشار المحلل هاشم حسن في حديثه لإذاعة العراق الحر إلى أن من المهم طمأنة ملايين العراقيين في إطار جهود المصالحة بأنهم لن يُحاسبوا على جرم لم يرتكبوه.
صوت الأكاديمي والمحلل السياسي هاشم حسن
ولفت المحلل هاشم حسن إلى ضرورة التمييز بين البعثيين الصداميين الذين تحالفوا مع تنظيم "القاعدة" وآخرين ليست أياديهم ملطخة بدماء عراقيين
صوت الأكاديمي والمحلل السياسي هاشم حسن
واقترح المحلل هاشم حسن في حديثه لإذاعة العراق الحر إمكانية الاستفادة من تجربة أوروبا الشرقية والتعامل مع الأحزاب الشيوعية بعد انهيار الاتحاد السوفيتي
صوت الأكاديمي والمحلل السياسي هاشم حسن
قال الإيضاح الصادر عن مكتب رئيس الوزراء إن "الاستفادة من أجواء الحرية والديمقراطية مشروطة بالإيمان بهما والعمل وفق ضوابطهما وغير مسموح أن تُستغل الحرية والديمقراطية ويساء العمل في ظلهما" على حد تعبير البيان.

على صلة

XS
SM
MD
LG