روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم الثلاثاء 17 اذار


حازم مبيضين – عمّان

تقول صحيفة الراي أن وزير النقل العراقي المهندس عامر عبد الرزاق اعلن انه سيتم قريبا اعتماد ميناء العقبة لنقل جميع البضائع الواردة من مصر لصالح السوق العراقية ،نظرا لكلف النقل المعقولة وتنشيط التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين. وقال ان ميناء العقبة يعد ميناء حيويا بالنسبة للاقتصاد العراقي وان التحول عنه للاستيراد عبر موانئ أخرى في الفترة الماضية كان لضرورات أملتها الظروف الأمنية في بلاده. وأبدى وزير النقل العراقي تفاؤله بعودة نقل مستوردات بلاده عبر ميناء العقبة في مرحلة إعادة اعمار العراق التي ستبدأ قريبا خصوصا بعد دخول شركات أجنبية كبيرة الى العراق للمساهمة في إعادة الأعمار، ما يحسن ويضاعف حركة النقل عبر العقبة ،لا سيما بعد اتخاذ الاردن سلسلة إجراءات تسهل دخول رجال الأعمال العراقيين.
وتنقل صحيفة الدستور عن وزير الدفاع ومستشار الامن الوطني العراقيين ان المرحلة المقبلة ستشهد تركيزا لتطوير العمل المخابراتي في العراق من اجل مواجهة متطلبات المرحلة القادمة التي تسبق انسحاب الجيش الاميركي من العراق. وجاءت تصريحات المسؤولين بعد اختتام مؤتمر عقد في مقر وزارة الدفاع حضره عدد كبير من كبار قادة الجيش العراقي وعدد من قادة الجيش الاميركي تمت فيه دراسة سبل التركيز على العمل الاستخباراتي في العراق للمرحلة القادمة وسبل تطويره. وكشف عدد من قادة الجيش العراقي الذين تحدثوا في المؤتمر ان عمل المخابرات العراقي مازال محدودا رغم التقدم الذي تحقق في عملية بناء القوات المسلحة العراقية.
وتقول صحيفة الغد ان استطﻼع رأي نشر أمس أظهر أن الشعب العراقي يزداد تفاؤﻻ بالنسبة لمستقبله حيث لم يعد العنف وانعـدام اﻷمـن يشكلان مصـدر القلق اﻷول ﻷغلب أبناء الشعب وأظهر الاستطﻼع أنه للمرة اﻷولى منـذ عـام 2003يعـرب العراقيون عن تفاؤلهم بالنسبة للمستقبل ويزداد انشغالهم بالمشكلات التقليدية مثل اﻻقتصاد والوظائف ولكنه أظهر أيضا أن العراقيين مازالوا مستائين من الدور الذي تلعبه القوى اﻷجنبية فـي بلادهم.
ويظهر اﻻستطﻼع تحوﻻ مدهشا في الرأي مقارنة باﻻستطﻼع السابق الذي أجري في آذار 2008.

وتقول العرب اليوم ان الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى وصل مساء الاثنين الى بغداد حيث سيجري محادثات حول عدد من المسائل مع كبار المسؤولين العراقيين، وخصوصا حول تقدم العملية السياسية. وعبر الامين العام عن الامل ان يكون العراق الجديد احد قادة الحركة في الشرق الأوسط والعالم العربي، مشيرا الى ان الزيارة هدفها كذلك تعزيز الحضور العربي على الساحة العراقية في مختلف المجالات.

على صلة

XS
SM
MD
LG