روابط للدخول

جولة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاثنين 16 اذار


محمد قادر

تابعت صحف بغداد ليوم الاثنين زيارة الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى الى بغداد، فجريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي اشارت الى ان موسى سيبحث مع المسؤولين العراقيين وفي مقدمتهم رئيسا الجمهورية والوزراء سبعة ملفات، ابرزها، (الديون العربية على العراق وزيادة التمثيل الدبلوماسي وقضية العراقيين المقيمين في الدول العربية، اضافة الى الاوضاع العامة في البلاد والمنطقة). فيما افادت مصادر لجريدة الصباح بان تحضيرات على اعلى المستويات قد اجريت لانجاح هذه الزيارة.

اما في صحيفة المشرق وفي سياق الصراع السياسي على المناصب فنقرأ ان رئيس مجلس انقاذ الانبار حميد الهايس قد اتهم زعيم مجلس صحوة العراق احمد ابو ريشة بالسعي لعقد صفقات مع الكيانات الانتخابية الاخرى في الانبار واقناعها بمناصب ادارية مقابل تمرير مرشحه لمنصب المحافظ. ليوضح مصدر سياسي آخر في الانبار، فضل عدم كشف هويته، (كما تقول الصحيفة) يوضح ان الحزب الاسلامي سيكون خارج اطار لعبة توزيع المناصب الادارية للمحافظة نتيجة عدم حصوله على نسب عالية من الاصوات في الانتخابات.

والى صحيفة المدى. اذ اكد المتحدث باسم خطة فرض القانون اللواء قاسم عطا في تصريح خص به الصحيفة ان مكتب القائد العام للقوات المسلحة انهى استعداداته لفتح احد الطرق المهمة داخل المنطقة الخضراء.
وعلى صعيد آخر. رئيس لجنة النزاهة في مجلس النواب الشيخ صباح الساعدي قال للمدى إن 700 قضية فساد كبيرة قد اوقفها قانون العفو العام، وهي من امهات القضايا التي ضاعت فيها اموال طائلة. وكما نشر في الصحيفة

"العشائرية والانتفاع السياسي" جاءت هذه العبارة عنواناً لمقالة ساطع راجي في جريدة الاتحاد لسان حال الاتحاد الوطني الكوردستاني. اذ يرى الكاتب ان ما يجري في العراق هو إستمرار للفكر السياسي التلفيقي القائم على فكرة جمع محاسن كل العصور والمناهج والاتجاهات وهي فكرة مستحيلة تغطي على نفعية ضيقة تقترب من الانتهازية لإنها تحاول جمع المنافع وليس المحاسن. بحسب تعبير الكاتب، مضيفاً. بان كل تعزيز لدور العشيرة هو تهميش لدور النخب المدينية الحديثة وكذلك هدر للكثير من الحقوق الدستورية والقانونية التي أقرها النظام السياسي الجديد. وعلى حد ما ورد في جريدة الاتحاد



على صلة

XS
SM
MD
LG