روابط للدخول

العكيلي يؤكد أن 21 وزيرا قدموا كشوفاتهم المالية لهيئة النزاهة وحملة لمكافحة الفساد مطلع الشهر القادم


عماد جاسم – بغداد

هددت هيئة النزاهة بايقاف الوزراء والمسؤولين ممن هم بدرجة وزير عن العمل في حال عدم تقديم كشوافتهم المالية الى هيئة النزاهة التي كررت الدعوات بضرورة الالتزام بالضوابط المعمول بها قانونيا. واشار القاضي رحيم العكيلي رئيس هيئة النزاهة في لقاء خاص باذاعة العراق الحر.
ان الهيئة ستطبق امرها القاضي بايقاف المسؤولين عن العمل مضيفا ان21 وزير قدموا كشوافتهم المالية. وان رئيس الوزراء نوري المالكي يعد اول رئيس وزراء عراقي يقدم كشوافاته المالية منذ تاسيس الدولة العراقية. وقد يشجع ذلك مسؤولي الدولة على الاسراع في تبرئة ذممهم وتقديم كشوافاتهم المالية من خلال تقرير مفصل
لاموالهم في البنوك واموال اولادهم وزوجاتهم. ولم ينكر العكيلي من وجود عراقيل وصعوبات بسبب غياب التنسيق مع الدول الاخرى لمتابعة البنوك الدولية في حالة وضع اي مسؤول مبالغه المالية خارج العراق. مضيفا ان اليات دقيقة تجريها فرق متخصصة من الهيئة للتحقيق ومتابعة كشوفات وتقارير المسؤولين والوزراء
وان تقديم الكشوفات بمثابة قرينة واضحة بنزاهة الوزير اوالمسؤول من اي نوع من الاختلاسات او سرقة اموال الدولة. موضحا ايضا ان الهيئة ستطلق حملة موسعة لمكافحة الفساد مالي والرشوة في القطاع العام بمساندة ومشاركة منظمات المجتمع المدني في الشهر القادم وستتضمن الحملة آليات توعية وتثقيف ومحاولة تشجيع لناس على الاخبار عن اي حالة فساد بشكل سري واصولي. مع التاكيد على استثمار وسائل الاعلام العراقية لحملة ارشاد للمواطنين بضرورة التعاون الامثل للقضاء على ظاهرة الفساد المالي والاداري.

على صلة

XS
SM
MD
LG