روابط للدخول

تحذيرات من وجود اغذية فاسدة مستوردة ووزارة الصحة تؤكد وجود متابعة ميدانية


سعد کامل – بغداد

ضعف اجراءات الجهات الرقابية والفاحصة عند المنافذ الحدودية وغياب دورها داخل الاسواق المحلية زاد من فرص نفاذ العشرات من ماركات السلع والبضائع المستوردة ذات النوعيات الرديئة والمغشوشة ومن بينها الاغذية الفاسدة والتالفة والمنتهية الصلاحية او المخالفة للشروط والمواصفات القياسية للاستهلاك البشري تلك المنتجات رفعت من نسب التهديدات الصحية للناس لما تحتويها من ملوثات جرثومية وكيمياوية او مضافات غذائية خطرة بحسب مديرة مركز بحوث السوق وحماية المستهلك في جامعة بغداد الدكتورة منى تركي الموسوي.

وحذرت الموسوي من المخاطر الصحية لبعض انواع الاغذية المستوردة ومن بينها الاسماك المعلبة والمجمدة والفواكه والخضروات الطازجة التي قد توي بقايا مبيدات حشرية سامة تستخدم لاغراض الصيد او لتعجيل نمو النبات داخل البيوت الزجاجية

ومن جهته مدير الكيمياء الغذائية في مختبر الصحة العامة المركزي في وزارة الصحة الدكتور شاكر العبوسي اكد على وجود متابعة ميدانية وبشكل يومي لمراقبة وفحص الاغذية الداخلة عبر المنافذ الحدودية وكذلك المتداول منها في الاسواق المحلية مشيرا الى ان نتائج الفحوصات المختبرية لم تسجل وجود مسببات مرضية تثير القلق والخوف.

وطالبت مديرة مركز بحوث السوق وحماية المستهلك الدكتورة منى تركي الموسوي الحكومة بتفعيل دور التشريعات والقوانين التي من شأنها ان توسع منظومة العمل الرقابي وتضمن للمواطن جانب السلامة الصحية في استهلاك الاغذية المستوردة التي لم تتوفر حتى اليوم قاعدة بيانات رسمية عن اهم تهديداتها المرضية.

على صلة

XS
SM
MD
LG