روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الأردنية ليوم الاربعاء 4 اذار


حازم مبيضين – عمّان

تقول صحيفة الدستور ان ضباطاً بريطانيين قالوا ان خطر القرصنة في خليج عدن قد يرغم البحرية الملكية البريطانية على مرافقة البحارة العراقيين في اول رحلة يقومون بها من ايطاليا الى الوطن. وقال الكابتن ريتشارد انغرام رئيس فريق البحرية الملكية لتدريب البحارة العراقيين في ام قصر انها خطوة كبيرة للبحرية العراقية ويتم النظر في مختلف التدابير لاجهاض المخاطر خلال رحلتهم واضاف ان البحرية العراقية لم تفعل شيئا مثل هذا منذ فترة زمنية طويلة، ويتم التدقيق بعناية فيما يخص سلامة الرحلة 5500".
وتقول الغد ان فلاح العامري رئيس شركة تسويق النفط العراقية قال ان متوسط صادرات النفط الخام العراقية تراجع في شباط وجاءت صادرات الخام فيه أقل أيضا من مستوى كانون اﻻول وقال ان متوسط صادرات شباط ﺗﻀﻤﻦ 450 ألف برميــل يوميــا جــرى ضــخها من حقول النفط حول كركوك في شمال العراق الى ميناء جيهان التركي. كماجرى نقل عشرة آﻻف برميل يوميا بالشاحنات عبر اﻻردن وأضاف أن الصادرات من حقول نفط وموانئ البصرة ساهمت بالكمية الباقية.
وتقول صحيفة العرب اليوم ان زيارة الرئيس الايراني الاسبق لبغداد شكلت صدمة للاوساط الشعبية العراقية، خاصة وانها تزامنت مع سيطرة ايران على جزيرة ام الرصاص في شط العرب. وطالبت كتل برلمانية عراقية النواب بعدم مقابلة رفسنجاني اثناء الزيارة. وقال معترضون على زيارته انه يجب ان لا نتجاوز على شهدائنا واسرانا الذين عذبوا في سجون ايران. واكدوا اثناء الجلسة التي شهدت مراسم استقبال المسؤول الايراني ببغداد ان من يقابل قاتل العراقيين فانه يستخف بمشاعرنا ولا يمثل الشعب. وعبر عدد من شيوخ العشائر العربية العراقية من الشيعة والسنة عن رفضهم لزيارة رفسنجاني الى العراق واستنكر مجلس عشائر العراق بالفلوجة الزيارة وتجمع عشرات الناس من الشيوخ والوجهاء والمواطنين امام مقر المجلس بالفلوجة امس مستنكرين زيارة رفسنجاني لبغداد.

وتقول الراي ان قوميات كركوك من العرب والاكراد والتركمان تجمع على ضرورة عدم الانسحاب الاميركي في ظل بقاء مشكلة المدينة بدون حل بسبب المخاوف من اندلاع صراع قد يكون مدمرا.
وتنقل عن رئيس القائمة العربية المستقلة محمد خليل الجبوري لا بد من اعادة التوازن الامني والاداري في كركوك قبل الانسحاب الاميركي أما عضو مجلس المحافظة عن التركمان حسن توران، فيقول اذا لم يسرع اهالي كركوك في حل خلافاتهم فاعتقد ان مشاكل ستقع. وتنقل عن آراس غفور زنكنة وهو رجل اعمال كردي ان الواقع سيكون اخطر من ذي قبل في حال الانسحاب الاميركي دون حل لمشكلة كركوك والمناطق المتنازع عليها هناك ازمة حقيقية بين الاقليم والمركز لا توجد ثقة بين الاطراف .

على صلة

XS
SM
MD
LG