روابط للدخول

تخفيضٌ في ميزانية الحرب تزامناً مع تخفيض وجود القوات الأمريكية


نبيل الحيدري

ملف العراق:
- تخفيضٌ في ميزانية الحرب تزامناً مع تخفيض وجود القوات الأمريكية
- وشتلاتٌ أردنية تنظَمُ الى مشروعٍ طموح لزراعة 30 مليون شجرة زيتون في العراق.

**********************
قال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية ان الرئيس باراك أوباما يتوقع ان تكلف حربا العراق وأفغانستان الولايات المتحدة هذا العام نحو 140 مليار دولار، وكالة رويترز للإنباء نقلت عن المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه
ان الميزانية المقترحة لاوباما والتي من المنتظر ان تعلن اليوم تكلفة الحربين ستنخفض الى حوالي 130حوالي مليار دولار في السنة المالية لعام 2010 التي تبدأ في تشرين الأول القادم
وستكشف الميزانية ان نفقات الحرب ستنخفض بحدة بعد ذلك الى 50 مليارا سنويا ابتدءا من عام 2011

ويقول مساعدو أوباما ان السحب التدريجي للقوات الأمريكية من العراق سيسهم في توفير أموال كثيرة للميزانية
موضوع سحب القوات الأميركية يثير الأسئلة مجددا حول قدرة القوات العراقية على سد الفراغ الأمني الذي ستخلفه القوا ت الأميركية المنسحبة ، عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب سيروان الزهاوي وفي حديث لإذاعة العراق الحر أبدى تفاؤله بقدرة الجيش العراقي في هذا المجال :

النائب سيروان الزهاوي

ونوه عضو لجنة
الأمن والدفاع في مجلس النواب الى الدعم الذي تلقاه المؤسسة العسكرية من الحكومة والاستثناء الذي حضيت به تخصيصات الجيش في الموازنة الجديدة :

النائب سيروان الزهاوي

ومع بدء تنفيذ الرئيس الأمريكي لوعوده الانتخابية في الانسحاب المبرمج من العراق يرى المحلل السياسي نبيل السمان أن العامل الاقتصادي كان مؤثرا في هذا القرار وأوضح خلال مقابلة خاصة مع إذاعة العراق الحر بالقول :

المحلل السياسي نبيل السمان
تقرير نشرته وكالة اسوشيتدبرس الخميس من أن تجهيزات عسكرية وذخيرة تم استيرادها بملايين الدولارات من رومانيا ظهر انها ليست متوائمة ومواصفات أسلحة الجيش العراقي بمصادره الروسية او الأمريكية ،يعيد مثل هذا التقرير للذاكرة ملفات فساد في صفقات سابقة لتسليح الجيش العراقي فضلا عن القلق من مستوى التجهيزات الفنية والعسكرية وإدامتها ، عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب سيروان الزهاوي نبه الى تلك المخاوف وأضاف :

سيروان الزهاوي

على صعيد متصل قال صادق الركابي مستشار رئيس الوزراء نوري المالكي لصحيفة الغارديان البريطانية إن الحكومة غير قلقة لسحب القوات الأمريكية من العراق.
.
وكان باراك أوباما، قد وعد بإنهاء الوجود العسكري الأمريكي في العراق
مشددا عندما كان مرشحا للانتخابات الرئاسية الأمريكية على أنه يتعين وضع حد للحرب في العراق، "فالجبهة المركزية في الحرب على الإرهاب ليست العراق، ولم تكن قط كذلك " بحسب قول اوباما حينذاك .


**********************
شتلات أردنية تنظَم إلى مشروعٍ طموح لزراعة 30 مليون شجرة زيتون في العراق :

جرى في عمان الأربعاء حفل تسليم العراق
" 100 " ألف شتلة زيتون عالي الزيت هدية من الملك الأردني عبد الله الثاني الى العراق . وحضر مراسم التسليم السفير العراقي لدى الأردن سعد جاسم الحياني وممثلين من وزارة الزراعة العراقية ، فيما حضرها من الجانب الأردني أمين عام وزارة الزراعة الأردنية راضي الطراونة . السفير العراقي وعبر الحياني عن شكر وتقدير الحكومة العراقية لمبادرة الملك الأردني وتمنى ان تكون بادرة خير وتعاون وثيق بين البلدين

السفير سعد الحياني

من جهته بين أمين عام وزارة الزراعة الأردنية راضي الطراونة ان مبادرة العاهل الأردني تأتي في أطار التعاون الثنائي والأخوي بين البلدين خاصة في مجال الزراعة موضحا ان الشتلات المهداة هي من أجود انواع الزيتون المعروفة في الأردن :


راضي الطراونة

و تنظم شتلات الزيتون الأردنية الى مشروع زراعة الزيتون الذي تقوم وزارة الزراعة بتنفيذه حاليا ومن شأنها تحسين الأصناف الموجودة حاليا في العراق وهذا ما أشار اليه معاون مديرعام الشركة العامة للبستنة والغابات عدنان كريم

عدنان عبد الكريم

يشار الى ان الشركة العامة للبستنه والغابات التابعة للوزارة قد انتهت خلال الأعوام القليلة الماضية من زراعة مليون و”100 “ الف شجرة زيتون في ثماني محافظات عراقية ضمن خطة كانت وزارة الزراعة العراقية قد أعلنتها قبل ثلاث سنوات
تهدف لزراعة 30 مليون شجرة زيتون عالي الزيت في جميع محافظات العراق وباعتماد آليات علمية حديثة تسهم في تنمية الاقتصاد الزراعي العراقي من المؤمل ان تنجز نهاية عام 2020
وتأتي مثل هذه الخطط في سعي لإنقاذ القطاع الزراعي الذي شهد تراجعا كبيرا خلال العقود الأخيرة سببته عوامل متعددة منها الإهمال والانخفاض في موارد المياه نتيجة شح الداخل منها من دول الجوار فضلا عن العوامل الطبيعية ،
خبير الموارد المائية النائب قصي عبد الوهاب أوجز واقع أزمة المياه التي تواجه العراق معرفا بالعوامل المؤثرة وإبعادها فقال :

صوت قصي عبد الوهاب

من جانبه وزير الموارد المائية في حكومة إقليم كردستان تحسين قادر أعاد الى الأذهان قيام دول الجوار المتشاطئة مع العراق ببناء السدود والمشاريع الاروائية بما أضر بحصة العراق من المياه ن ونوه قادر الى غياب الاتفاقات القانونية التي تنظم التزامات الاطراف المعنية وأوضح :

وزير الموارد المائية في حكومة اقليم كردستان تحسين قادر
ويأخذ كثير من المختصين على الحكومات العراقية المتعاقبة خلال العقود الماضية عدم اهتمامها بتشييد المشاريع الاروائية وبناء السدور على نهري دجلة والفرات كجزء من حماية الثروة الوطنية المائية ، وخسارة العراق للقسم الأكبر من مياه النهرين التي تذهب سدى الى الخليج العربي ,وزير الموارد المائية تحسين قادر في كردستان أوضح :

وزير الموارد المائية في حكومة اقليم كردستان تحسين قادر

على صلة

XS
SM
MD
LG